التخطي إلى المحتوى
هل الحلف بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم كفر وشرك بالله؟  شاهد بالفيديو الرأي الفقهي للشيخ خالد الجندي
الشيخ خالد الجندي

كثير من الناس يقسمون ويحلفون بغير الله، كالحلف بالنبي أو غير ذلك، وحول الرأي الفقهي بشأن الحلف بغير الله إن كان يعتبر كفر وشرك أو لا، كان للشيخ خالد الجندي قد أوضح الراي الفقهي من خلال برنامجه المتلفز ” لعلهم يفقهون” المذاع على قناة dmc” “ .

حيث أكد الشيخ الجندي بأنه لا يجوز الحلف بغير الله تعالى، استنادا للحديث النبوي الشريف، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إن الله ينهاكم أن تحلفوا بآبائكم؛ فمن كان حالفًا فليحلف بالله أو ليصمت» رواه البخاري ومسلم.

وأضاف “الجندي”، أنه ورد أحاديث تدل على شرك من حلف بغير الله تعالى، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من حلف بغير الله؛ فقد كفر أو أشرك” رواه الترمذي.

وأشار الجندي إلى أنه إذا كان الحلف بغير الله كأن يحلف بالنبي، بغاية تعظيم المحلوف به” النبي محمد صلى الله عليه وسلم ” ليجعله بمرتبة واحدة مع الله سبحانه وتعالى ، فهذا شرك وكفر، وأكد بأن الناس يحلفون بالنبي صلى الله عليه وسلم، ولديهم اععتقاد بانه أسمى وأعلى من الخالق ، جلّ شأنه.

قد يهمك أيضًا

التعليقات