التخطي إلى المحتوى
لاعب مصري رفضت الحكومة المصرية علاجه فسافر للخارج ليتوج بطلا لأوروبا ويهدي ميداليته لبلغاريا
طارق عبد السلام مصري يحرز ميدالية ذهبية في المصارعة لبلغاريا

اللاعب المصري السابق للمصارعة طارق عبد السلام، أصيب في عام 2015، رفضت السلطات المصرية علاجه فقرر السفر خارج البلاد ويشق طريقه بنفسه، ويتحمل نفقات علاجه ليعود لممارسة اللعبة التي يعشقها من جديد.

غادر طارق مصر، ليعمل في أحد المطاعم للشاورما في بلغاريا، ونجح بعد سفره في الحصول على الجنسية البلغارية في مطلع عام 2017، وقام الاتحاد البلغاري بعلاجه، حتى شفي من إصابته تماما وضمّه إلى الفريق، ليحقق منذ أيام مع الفريق البلغاري الميدالية الذهبية ضمن بطولة أوروبا المقامة خلال 2-7 مايو الجاري بصربيا.

طارق عبد السلام بطل اوروبا بالمصارعة يعمل في مطعم شاورما في بلغاريا
طارق عبد السلام بطل اوروبا بالمصارعة يعمل في مطعم شاورما في بلغاريا

فاز طارق عبد السلام بالميدالية الذهبية لوزن تحت 75 كجم بفوزه على منافسه الروسي” لازبانوف”، فاهدى الميدالية لبلغاريا وليس لمصر.

الجدير بالذكر أن طارق عبد السلام كان قد حقق لمصر عدة انتصارات، منها الميدالية الذهبية في بطولة الالعاب الأفريقية في بالكونغو برازفيل، وكذلك حقق الميدالية الفضية فى بطولة بلغاريا الدولية، وبرونزية دورة البحر المتوسط بتركيا، وبرونزية بطولة العالم للشباب بمدينة صوفيا البلغارية.

أُصيب طارق عبد السلام خلا مشاركته في معسكر للمنتخب المصري، وتفاقمت إصابته بعد مشاركته في عدة بطولات رغم الإصابة، ولاقى تجاهلا ملحوظا من قبل مسؤولي اتحاد المصارعة، ورفضوا معالجته، مما اضطره للسفر بعد أن تردد كثيرا بالاعتزال.

قد يهمك أيضا

التعليقات