التخطي إلى المحتوى

وجّه ما يسمى” أمير جنود الخلافة في مصر “، والذي لم يعلن عن اسمه، في حوار مع صحيفة ” النبأ”، التي يصدرها التنظيم على تطبيق ” تليغرام ” تحذيرا للمسلمين بمصر من التواجد في أماكن تجمعات للمسيحيين وكذلك المصالح الحكومية أو بالقرب من منشآت للجيش والشرطة، وكذلك في أماكن تواجد رعايا الدول الغربية.

فقال: “نحذركم ونشدد عليكم بأن تبتعدوا عن أماكن تجمعات ومصالح النصارى وكذلك أماكن تجمعات الجيش والشرطة وأماكن مصالح الحكومة، السياسية منها والاقتصادية، وأماكن وجود رعايا دول الغرب الصليبية وانتشارهم ونحوها. فكل هذه أهداف مشروعة لنا ويسعنا ضربها في أي وقت”. وفي ذلك إشارة إلى أن التنظيم سيواصل هجماته لهذه الاهداف.

والجدير بالذكر وفي ذات السياق، أعلن تنظيم الدولة الاسلامية الإرهابي مسؤوليته عن التفجيرين اللذين نفذهما انتحاريان في كنيستين في طنطا والاسكندرية، اسفر عنهما استشهاد نحو 45 شخصا، ويعتبر هذا الهجوم هو الاعنف في مصر منذ سنوات،

والحكومة واجهزة الأمن  باتت تواجه تحديات جديدة وكبيرة، بعد ما بدأ تنظيم الدولة ” داعش” يوسع نطاق أستهدافاته خارج منطقة تموضعه في سيناء.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.