التخطي إلى المحتوى
«من قتل معتصمي رابعة فهو فاجر ظالم هو ومن أمر بقتلهم».. تدوينات قديمة لـ «عبد الله رشدي» عن فض رابعة ثير سخطاً وجدلاً كبير بين متابعيه وأنصاره
إحالة- الشيخ- عبد الله -رشدي- للتحقيق

لمع نجم الشيخ الشاب «عبد الله رشدي»، إمام وخطيب مسجد السيدة نفيسة بالقاهرة، خلال الفترة الأخيرة، وكان ضيف شبه يومي على القنوات الفضائية، حاملاً لواء الدفاع عن الأزهر الشريف ومشيخته، عقب الهجمة الشرسة التي تعرض لها، منذ تفجيري كنيستي طنطا والإسكندرية، مطلع الشهر الماضي.

وأصبح لـ رشدي، متابعين كثر، ومنذ يومين، تداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تدوينات قديمة منسوبة لحساب رشدي على الفيسبوك، وكانت تلك التدوينات تعبر عن رأيه صراحة في فض اعتصامي رابعة والنهضة عام 2013، فقال أن الاعتصام كان غير سلمي، وكان يجب على المعتصمين إنهاء الاعتصام طواعيةً.

وقال أيضاً، أن الذين قُتلوا عمداً وهم لا يحملون السلاح، فدمائهم معصومة، وأن من قتلهم فهو فاجر ظالم هو ومن أمر بقتلهم، ويجب محاسبة كل من قتل أو أمر بالقتل متى ثبت ذلك، وعلق أيضاً على عبارة السيسي قاتل، فأوضح أنها عبارة غير صحيحة لأنه لم يثبت أن السيسي قد أمر بقتل معتصمي رابعة والنهضة .

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.