التخطي إلى المحتوى

في واقعة غريبة تحمل الجهل والكفر والقسوة بمحافظة القليوبية، قام شاب بقتل شقيقته وتقطيعها إلي أشلاء بمساعدة زوجته وأبنائه ثم قام بدفن أجزائها بالتوزيع حول المنزل بأوامر من أحد الدجالين الذين أقنعوا أن أسفل منزله كنز أثري وان الجن أشترط أن يقدم لهم أضحية حتي يستطيع أخراجه له.

وكانت كاميرا العاشرة مساءا قد قامت بالتصوير مع أهالي  المجني عليه أمس الأحد، والذين أكدوا مشاهدتهم لقطع جثة متناثرة حول منزل المجني عليه، كما أكدت شقيقته وشقيقة المجني عليها أن الجاني اتصل بالمجني عليها وعزمها علي الغداء وعندما لبت الدعوة وذهب إلي هناك قام بقتلها وتقطيعها أشلاء ودفنها بمساعدة زوجته وأبنائه.

والجدير بالذكر أن هذه الواقعة لم تكن الأولي في مصر فقد كثرت قتل الأبناء والأشقاء خلال الفترة الماضية في ظاهرة غريبة جدا وتدعوا للقلق من المستقبل.

قد يهمك أيضا

التعليقات