التخطي إلى المحتوى
التعليم توضح حقيقة إستقالة الدكتور طارق شوقي من منصبه كوزير للتربية والتعليم
طارق شوقي

تداولت العدبد من المواقع الاخبارية والصحفية ومواقع التواصل الاجتماعي خبراً يفيد قيام وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي بتقديم استقالته من منصبه كوزير للتربية والتعليم إلى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي قبل سفر سيادته إلى الولايات المتحدة الأمريكية بخمسة أيام ، وذلك لشعور سيادته بعدم مقدرته على القيام بعملية تطوير وإصلاح النظام التعليمي في مصر نتيجة لوجود مراكز قوى داخل الوزارة تمنع حدوث ذلك.

إلا أن وزارة التربية والتعليم أكدت على لسان مدير إدارة العلاقات العامة والاعلام بوزارة التربية والتعليم سيد سويلم قد أكد على أنه لا صحة نهائياً للأخبار المتداولة بشأن إستقالة وزير التربية والتعليم من منصبه كوزيراً للتربية والتعليم.

وأشار مدير إدارة العلاقات العامة والاعلام بوزارة التربية والتعليم أن تلك الاخبار ما هي إلا شائعة مغرضة وأن الدكتور طارق شوقي مستمراً في القيام بمسؤلياته كوزيراً للتربية والتعليم وأنه يمارس عمله بشكل طبيعي في مكتبه منذ الصباح.

وأضاف مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بوزارة التربية والتعليم بأن الدكتور طارق شوقي يقوم بتنفيذ خطته الخاصة بتطوير العملية التعليمية والتي سيقوم بالاعلان عن تفاصيلها خلال الايام المقبلة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات