التخطي إلى المحتوى
أشهر 10 مسببات للفشل الكلوي .. أهمهم قلة النوم وتناول الملح
أشهر 10 مسببات للفشل الكلوي .. أهمهم قلة النوم وتناول الملح

 

الكلى من أهم أعضاء جسم الإنسان فهي كما خلقها سبحانه وتعالى تعمل على طرد السموم من الدم وتساعد السم في التخلص من النفايات الضارة عن طريق البول.

وعلاوة على ذلك، فهي تقضي على المياه الزائدة من الجسم، أو الاحتفاظ بها عند الحاجة، كما تعمل على تنظبم مستويات الفوسفات والكالسيوم والمعادن الأخرى في الجسم.

تساعد الكلى أيضا في تنظيم ضغط الدم لأنها تنتج الهرمونات الهامة اللازمة لهذه الوظيفة، وكذلك في إنتاج خلايا الدم الحمراء التي تحمل العناصر الغذائية الهامة والأكسجين في جميع أنحاء الجسم.

لذلك فمن الضروري المحافظة عليها بشكل صحي، ومعرفة متى بها علل من الأعراض المعتادة والتي تشمل: تغير كمية ولون البول، والتقيؤ، والدوخة، وضيق التنفس وفقر الدم، والتعب والشعور بالبرد معظم الوقت.

ولهذا السبب رصد موقع “هيلثي لايف فيجن” أشهر 10 عادات تؤدي لتدمير الكلية وهي:

 

1- تأخير التبول:

واحدة من الأسباب الرئيسية لتلف الكلى عدم تفريغ المثانة في الوقت المحدد. وبهذه الطريقة، سيبقى البول في المثانة لفترة أطول، مما يسمح بتضاعف البكتريا والتي يمكن أن تؤدي إلى التهاب الكلى أو المسالك البولية. كما يسبب الاحتفاظ بالبول سلس البول والفشل الكلوي لأنه يزيد من الضغط على الكلى.

إذا كنت واحدا من أولئك الذين يؤجلون عادة الرغبة في التبول، حان الوقت لتغيير ذلك قبل فوات الأوان.

 

2- عدم شرب المياة بشكل كاف:

يمكن أن تتلف الكليتين بشدة إذا لم تشرب ما يكفي من الماءـ فافتقار الجسم للمياة يعمل على تركيز الدم، لذلك سيكون هناك تدفق أفل للدم إلى الكلى. وهذا يعيق قدرة الكلى على طرد السموم من جسمك.. فمزيدا من السموم في الجسم تزيد من المشكلات الصحية.

الكمية اليومية الموصى بها من السوائل المستهلكة من قبل البالغين الأصحاء هي 10 إلى 12 أكواب كحد أدنى، ومن ناحية أخرى، لا تستهلك الكثير من السائل لأن هذا يمكن أن تصعب وظيفة الكلى.

 

3- تناول كمية عالية من الملح:

استهلاك الكثير من الملح بشكل منتظم يؤدي لتلف الكلى فضلى عن بعض المشاكل الأخرى في الجسد

ذا كنت تستهلك الكثير من الملح، سوف الكلى لديك للعمل أكثر صعوبة من أجل إفراز الملح الزائد. هذا يمكن أن يؤدي إلى انخفاض وظيفة الكلى، مما يؤدي إلى الاحتفاظ بالماء في جسمك. احتباس الماء يمكن أن يزيد من ضغط الدم، فضلا عن خطر الإصابة بأمراض الكلى.

وفقا لكثير من الدراسات، تناول الملح يثير كمية من البروتين البولي، وهو عامل خطر آخر لتطوير مرض الكلى. فتناول أكثر من 5 جرامات يوميا يضر الكلى والصحة العامة.

الملعقة الصغيرة من الملح تقدر بما يقرب من ستة جرامات.

 

4- الاستخدام الكثير للمسكنات:

العديد من الاشخاص يتناولون المسكنات، دون وصفة طبية، لخفض الالتهابات والحمى، وللسيطرة على الألم. ومع ذلك، هذه العادة يمكن أن يسبب الضرر الكبير للكلى، ولأجهزة أخرى في الجسم.

فوفقا للعديد من الأبحاص تؤدي المسكنات دون وصفة طبية إلى خفض تدفق الدم إلى الكلى ما يؤدي بدورها لصعوبها في أدائها.

استخدام المسكنات أيضا على المدى الطويل يسبب القصور في عمل الكلى والتهاب الكلية الخلالي والذي يعتبر مرضا مزمنا.

 

5- تناول اللحوم كثيرا:

تناول اللحوم بشكل كبير وخاصة اللحوم الحمراء يمكن أن يزيد من مخاطر أمراض الكلى. فالكلى لها دور مهم آخر، هو استقلاب والقضاء على النفايات النيتروجينية من الجسم، والتي هي منتجات ثانوية تنتج من هضم البروتين.

ارتفاع تناول البروتين على المدى الطويل يرفع الضغط الكبيبي للكلى، ويؤدي لفرط الترشيح وبالتالي زيادة الحمل الأيضي للكلى، مما يزيد من خطر الإصابة بأمرلض الكلى.

ولذلك، فإن أفضل شيء لكليتيتك هو الحد من كمية من استهلاك اللحوم الحمراء، كما أن وأولئك الذين لديهم بالفعل بعض المشاكل في الكلى يجب أن يتوقفوا فورا عن استهلاك اللحوم الحمراء لأنها يمكن أن تؤدي إلى تفاقم المشكلة.

 

6- شرب الخمر:

الخمر هو بمثابة السم الذي يدمر الكلى والكبد لهذا شرب كميات مفرطة يمكن أن يؤدي إلى تلف الكلى الحاد.

إذا كنت تشرب كميات مفرطة من الخمر، سيتم تخزين حمض اليوريك في الأنابيب الكلوية، مما يسبب في انسداد الانابيب ما يؤدي لخطر الإصابة بالفشل الكلوي. وعلاوة على ذلك، الخمر يؤدي إلى الجفاف ويعيق عمل الكلى العادي.

 

7- التدخيل:

التدخين ليس فقط يضرا الكلى، ولكن ضار لكل عضو تقريبا في جسمنا، وقد أظهرت العديد من الدراسات العلاقة بين التدخين وأمراض الكلى. وكما توضح الرابطة الأمريكية لمرضى الكلى، التدخين هو السبب الأول لـ”الفشل الكلوي”.

فالتدخين يزيد من معدل ضربات القلب وضغط الدم، وكذلك يقلل من تدفق الدم ويضيق الأوعية الدموية في الكلى.

هذه العادة غير الصحية يمكن أن تؤدي إلى تفاقم أمراض الكلى، ويمكن تعمل على تسريع فقدان وظائف الكلى.

 

8- تجاهل الأمراض الشائعة:

تجاهل الكحة والبرد والأنفلونزا والتهاب اللوزتين، التهاب البلعوم، وغيرها من الالتهابات الشائعة، يمكن أن يسبب تلف الكلى.

فإذا لم تعالج الأمراض الشائعة، فإن الفيروسات أو البكتيريا يمكن أن تسبب تلف الكلى.

 

9- تناول الكثير من الكافيين:

إذا كنت تستهلك الكثير من الكافيين، سيزيد ضغط الدم، والذي سيعمل بدوره عبء على وظيفة الكلى. على مدى فترات أطول، وهذا يمكن أن يسبب تلف الكلى.

ففي عام 2002 نشرت دورية الكللى العالمية دراسة ربطت فيها بين استهلاك الكافيين  وحصاوي الكلى. كما يعمل الكافيين على رفع إفراز الكالسيوم في البول.

 

10- قلة النوم:

معظم الأشخاص يتجاهلون أهمية أخذ قسط مناسب من النوم، فالنوم لمدة تتراوح بين 6 إلأى 8 ساعات هام جدا للصحة العامة.

فخلال النوم تتجدد أنسجة الأعضاء لذلك إذا لم تحصل على قسط كاف من النوم، سوف تقطع هذه العملية، الأمر الذي سيؤدي إلى تلف العديد من الأجهزة، بما في ذلك الكلى.

وفقا للعديد من الدراسات، النوم غير السليم يمكن أن يسبب انسداد الشرايين (تصلب الشرايين) وارتفاع ضغط الدم، مما يثير خطر الفشل الكلوي.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات