التخطي إلى المحتوى
محافظ الدقهلية يصف مغتصب “طفلة البامبرز” بالحيوان المسعور وتم القبض على والدته
بالفيديو محافظ الدقهلية بمنزل أسرة طفلة البامبرز

محافظ الدقهلية زار أسرة الطفلة “جنا” لمواساة أهلها عن الجريمة البشعة التي تجرد فيها إنسان من إنسانيته واغتصب براءة طفلة رضيعة ترتدي البامبرز والتي عرفت إعلاميًا ” طفلة البامبرز”، وذكر أن مغتصب الطفلة ” جنا” عاقل ويعلم  ما يتحدث عنه، وانه شخص إجرامي، ذاكرًا أنه لديه شذوذ فكري ونفسي، وقامت كاميرا جريدة ” الوطن” بتصوير اللقاء.

محافظ الدقهلية يصف المتهم بالحيوان المسعور

وعاد  محافظ الدقهلية وذكر أن هذا المتهم ليس شخص منحرف أخلاقيًا، ولكن هذا الشخص ليس به أي شيء من الإنسانية ، ولا يمكن وصفه بالذئب البشري، حيث أن الذئب البشري شخص مستخفي لالتقاط الفريسة،  والفريسة لها مواصفات ولكن هذه الطفلة لم تكن فريسة مطلقًا، وهو خارج حدود الإنسانية فهو حيوان سعران يجد أي جريمة ممكن أن يفعلها، ويعد خطر على المجتمع.

قادة الداخلية يؤكد حبسه بسجن شديد الحراسة

وقد ذكر احد القادة من قيادات وزارة الداخلية  من الحضور معه بأن المتهم وضع في سجن شديد الحراسة، لأنه خطر لحين نزوله جلسة ، وقد ذكر محافظ الدقهلية بأن ما فعله حالة تشمئز منها، فقد يقوم شخص بالسرقة أو القتل أو أي جريمة في الحدود التي تحدث في أي مكان، أما هذه الجريمة تعد جريمة مشينة، ولا يمكن لأي بشر أن يقوم بهذا الفعل أو يفكر  يفعل ذلك.

جريمة تقشعر لها الأبدان لطفلة البامبرز

وهذه جريمة لا يتصورها عقل ولا دين أن يأتي شخص بفعل جريمة مثل هذه الجريمة التي تقشعر لها الأبدان، حيث أن الفريسة طفلة رضيعة، لم تكن مرتدية لباس ضيق أو واضعة المساحيق وأثارت غريزته كما يقول كل من تسول له نفسه الجري وراء غرائزه، ولكنها طفلة رضيعة ترتدي ” بامبرز” لا تدرك ما يحدث لها، وأهالي الطفلة تنتظر القصاص العادل من قاتل براءة الطفولة، ولقراءة الموضوع عبر الرابط التالي : أهالي بلقاس يشعلون النار في مغتصب البراء ” طفلة البامبرز”، وقد طالب الكثير من أهالي قرية دملاش القصاص العادل لقتل براءة طفلة البامبرز.

القبض على والدة مغتصب طفلة البامبرز

وفي متابعة لاحدات الواقعة فقد قامت النيابة العامة بحبس والدة المتهم باغتصاب الطفلة جنا ” طفلة البامبرز” وتدعى ” نوال” والبالغة من العمر 57 عام، وذلك باتهامها بمحاولة أخفاء الطفلة حال سؤال والدة الطفلة عليها، وقامت بوضع قش على الطفلة، حيث قام المتهم المغتصب بعد فعلته ونزيف الطفلة بأخذها إلى والدته وهي تنزف.

قد يهمك أيضًا

التعليقات