التخطي إلى المحتوى
بالفيديو| طبيب نفسي وداعية إسلامي يكشفان حقيقة معاشرة الجن للبشر جنسياً

أكد أستاذ الطب النفسي الدكتور، «عبد الناصر عمر»، أن ما يعتقده البعض من قيام الجن بالمعاشرة الجنسية مع بعض البشر، أو ما يسمى بالجن العاشق، ليس له أساس من الصحة، وأن من يتخيل تلك الحالة إنما يكون مصاب بنوع من الهلاوس الحسية، والمعروف بمرض الفصام، أو الهيستريا الانشقاقية، والذين دائماً ما يشعرون بأن هناك من يلمس المناطق الحساسة لديهم، متخيلين أن هناك من يعاشرهم جنسياً.

وأكد عمر خلال حواره مع برنامج لعلهم يفقهون، مع الداعية «خالد الجندي»، عبر قناة dmc الفضائية، بأن هناك العديد من الهلاوس التي قد يصاب بها مريض الفصام، والتي من بينها الهلاوس الحسية والتي يشعر معها المريض بأن هناك من يلمس جسده، وأيضاً يوجد الهلاوس الالسمعية، والتي يشعر المريض بوجود أصوات تكلمه وتتحدث معه.

وطالب عمر بضرورة التوجه للأطباء النفسيين وعدم الانسياق وراء الدجالين والمشعوذين، كي يتم تشخيص الحالة في بداية الأمر و وصف العلاج المناسب.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.