التخطي إلى المحتوى
بلاغ للنائب العام ضد وزيرى الداخلية والخارجية بخصوص السفارة الغامضة

تقدم المحامى عزب مخلوف رئيس حركة “الاستقرار والتنمية”، ببلاغ إلى النائب العام المستشار هشام بركات،تحت رقم 6212 لسنة 2014 ، ضد كلٍّ من: وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم بصفته ووزير الخارجية نبيل فهمي بصفته ورئيس بعثة سفارة فرسان مالطا الكائنة شارع هدى شعراوى بوسط القاهرة وجاء في موضوع البلاغ:
“قامت السلطات المصرية بالموافقة على إقامة سفارة أو مقر لجماعة “فرسان مالطا”، سفارة بلا شعب، كائنة في شارع هدى شعراوي بوسط القاهرة.

سفارة فرسان مالطا
سفارة فرسان مالطا

وطالب البلاغ، النائب العام بالتحقيق في:
أولا.. إلزام الجهات الأمنية ووزارة الداخلية والمخابرات العامة بالتحري عن هذا المكان وتلك السفارة، ليعرف الشعب كل شىء عن أعمالهم الخيرية ولمن يقدمونها ومصادر تمويلها وجنسية أعضائها.
ثانياً.. إلزام وزارة الخارجية بإلغاء التصريح الخاص بإقامة تلك الجماعة على الأراضي المصرية، حيث انها لا تمثل دولة ولا أرضاً ينتمون إليها، حيث إن ظروف البلاد الراهنة لا تحتمل مثل هذا الترفيه ولا التمثيل الجمالي الذى من الممكن ان يأتي بالخراب على مصر، فمثل هذه الكيانات لا تأتي بخير لمصر وشعبها، بل هي أدوات للتخابر على مصر.

من الجدير بالذكر ان فرسان مالطا منظمة وليست دولة ، مقرها الرئيسي روما ولها تمثيل دبلوماسي فى 104 دولة وليس لها علاقة بدولة مالطا.
ولفرسان مالطا تمثيل دبلوماسي في مصر بدأ عام 1980 وتوجد في مدخل السفارة لوحة مكتوب عليها بالفرنسية “سفارة النظام العسكري ذو السيادة المستقلة لمالطا”.

كان اسم فرسان مالطا قد اقترن فى الاونة الاخيرة بحادثة دهس المتظاهرين الشهيرة بواسطة سيارات دبلوماسية بيضاء ابان ثورة 25 يناير كما جاء باقوال العقيد أيمن فهيم – احد قادة الحرس الجمهوري إبان حكم مبارك – اتهم صراحة سفارة “فرسان مالطا” بالقاهرة بأنها هي المسؤولة عن تلك السيارتين ضمن شهادته التي أدلى بها مؤخرا في قضية محاكمة مبارك.

قد يهمك أيضا

التعليقات