التخطي إلى المحتوى
مقتل أمين شرطة بطعنة نافذة في الرقبة بالصعيد والتحريات تكشف عن مفاجأة كبيرة عن القاتل
مديرية أمن أسيوط

شهدت محافظة أسيوط بصعيد مصر جريمة قتل بشعة، بحق أمين شرطة، حيث قام شخص بطعنه في رقبته بواسطة سكين مطبخ، بشارع مصباح التابع لدائرة قسم شرطة أبو تيج.

وكان مساعد وزير الداخلية لأمن محافظة أسيوط اللواء “عاطف قليعي”، قد تلقى إخطارا من مأمور قسم شرطة أبوتيج العميد “حسام جاد الرب”، يفيد بورود بلاغ من أهالي شارع مصباح بنقطة بني سميع، بمقتل أمين شرطة يدعى “علاء سيد” 42 سنة.

وانتقل إلى مكان الحادث رئيس مباحث قسم شرطة أبوتيج الرائد “أحمد حربي” ومعاونوه، لإجراء معاينة من مسرح الجريمة وإجراء التحريات اللازمة حول الواقعة، والتي كشفت عن مفاجأة، وهى أن جريمة القتل لم تكن بدافع الثأر أو الانتقام، حيث أن الذي قتله مختل عقليا فاجأ المجنى عليه من الخلف، وقتله بطعنة نافذة بالرقبة توفى على إثرها.

وبعمل الأكمنة اللازمة من رجال المباحث، تم إلقاء القبض على المتهم قبل مرور ساعة من وقوع الجريمة، وبحوزته السلاح المستخدم، وعبارة عن سكين مطبخ، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وجار استكمال كل الإجراءات القانونية اللازمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.