التخطي إلى المحتوى
اعتراضاً علي حكم الإعدام.. الأمن يطلق قنابل الغاز علي مداني مجزرة بور سعيد بعد قيامهم بأعمال شغب
فرحة أهالي شهداء مجزرة بور سعيد بعد تأيد حكم الأعدام

شهدت منطقة  فاطمة الزهراء بحي الضواحي بمدينة بور سعيد هرج ومرج وإحداث عنف بعد تواجد حشد كبير من أهالي مداني مجزرة بور سعيد والمحكوم عليهم بالإعدام، هاتفين اعتراضاً علي هذا الحكم الظالم من وجهة نظرهم.

وقاموا الأهالي بإشعال النيران بإطارات السيارات وتكسير بعض الزجاج الخاص بالمحلات التي قامت بالاتصال بالشرطة، لتتوجه قوة من الأمن إلي مكان الواقعة لمحاولة السيطرة علي الموقف وفض التكدس بدون أي خسائر.

ومع مرور الوقت واستمرار الحشد فقد قامت قوات الأمن بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع عليهم من أجل التفرقة وإخلاء المكان، وقد نجحت القوات في القبض علي عدد من المعترضين والذين قاموا بإعمال شغب وعنف.

قد يهمك أيضا

التعليقات