التخطي إلى المحتوى
المعلمين المتعاقدين بالشرقية يحصلون على الموافقات الأمنية الخاصة بالإضراب يوم الأحد 23 مارس
المعلمين المتعاقدين بالشرقية

أعلن عدد كبير من المعلمين المتعاقدين والغير معيين في وظيفة معلم مساعد بمحافظة الشرقية أنهم قد حصلوا على موافقة الأمن بخصوص الأضراب عن العمل المزمع تنظيمه بداية يوم الأحد المقبل الموافق 23 مارس  2014 وذلك للمطالبة بحقوقهم في التعيين على وظيفة معلم مساعد لتحسين حالتهم المادية.

المعلمين المتعاقدين بالشرقية

يأتي هذا الأضراب من جانب المعلمين المؤقتين بالشرقية والذين حصلوا بموجبه موافقة الجهات الأمنية بسبب حالة الاستياء والغضب الشديد الذي يشعرون به بسبب عدم انتهاء اللجنة الوزارية المكلفة بمراجعة ملفاتهم في المديرية نتيجة لمماطلات من جانب المسئولين في الإدارات التعليمية المختلفة والمديرية التعليمية بالشرقية.

كما يأتي هذا الإضراب أيضاً بسبب أن وزير التربية والتعليم الدكتور محمود أبو النصر قد وعدهم من قبل أنهم سيقومون بتوقيع عقد معلم مساعد يوم 22 مارس وجاء هذا اليوم ولم يحدث أي جديد لهم لذا قرروا الدخول في اضراب مفتوح يوم غداً الأحد الموافق 23/3/2014 حتي يتم الانتهاء من مراجعة العقود الخاصة بهم في المديرية التعليمية بالشرقية وتوقيع عقود لهم على درجة معلم مساعد لتحسين أوضاعهم المادية حيث أنهم مسئولون عن أسر.

وتعتبر محافظة الشرقية من أكثر المحافظات التي نالت بالنصيب الأكبر من التعيينات حيث أنه تضم 19 ألف معلم متعاقد سيتم تحرير عقود لهم على درجة معلم مساعد إلا أنه بسبب عدم انتهاء لجنة الوزارة من مراجعة العقود الخاصة بهم تأخر تعيينهم حتي الآن وهو ما دفعهم إلى تنظيم وقفة احتجاجية بداية من يوم الأحد الموافق 23 مارس 2014 وتم أخذ موافقة الأمن على ذلك .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.