التخطي إلى المحتوى
بنك فاروس يتوقع  مستقبل سعر الدولار  حتي نهاية شهر يونيو المقبل.. ويؤكد 4 أحداث مرتقبة ستؤثر على قيمة الجنيه المصري 
توقعات سعر الدولار

أعلن  بنك الاستثمار فاروس عن توقعاته بشأن سعر الدولار مستقبلاً وذلك حتى نهاية السنة المالية الحالية والتي سوف تنتهي في شهر يونيو المقبل.

حيث يتوقع بنك فاروس في تقرير صادر منه عن أن سعر الدولار سوف يصل في نهاية السنة المالية (2016/2017) بسعر يتراوح ما بين 14 جنيه و 15 جنيه.

وأكد بنك فاروس في التقرير عن أن هناك 4 أحداث محلية مرتقبة سوف تؤثر على سعر صرف الجنيه على المدي القصير وهي :-

1-  تأثير موسم رمضان : حيث أن عمليات الاستيراد تزداد بحلول شهر رمضان المبارك من أجل توفير سلع ومستلزمات شهر رمضان للمواطنين وهذا الموسم سيؤدي إلى حدوث طلب على الدولار من قبل التجار والمستوردين مما يشكل ضغطا نزولياً على الجنيه أي سيؤدي إلى إرتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه في ذلك التوقيت.

2- استئناف نشاط عمليات الاستيراد:- حيث أن الانخفاض الحالي في سعر الدولار سوف يؤدي إلى تشجيع المستوردين على استئناف عمليات الاستيراد وبالتالي سيؤثر ذلك على سعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار وهذا أيضاً سيشكل (ضغط نزولي على الجنيه) أي انخفاض سعر الجنيه.

3-  الشريحة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي:- حيث ستحصل مصر على تلك الشريحة بحلول شهر مارس المقبل وهي بقيمة 1.25 مليار دولار وستشكل ضغطاً صعودياً على الجنيه أي ستؤدي إلى رفع سعر الجنيه المصري أمام الدولار.

4- زيادة التدفقات من النقد الأجنبي وهى تمثل أيضاً ضغطاً صعودياً ستؤدي إلى رفع قيمة الجنيه المصري أمام الدولار .

قد يهمك أيضًا

التعليقات