وفاة مواطن محتجز داخل قسم شرطة كفر الزيات والأهالي يتهمون الشرطة بتعذيبه
مستشفى كفر الزيات العام

تجمع عدد كبير من أهالي قرية “مشلة” التابعة لمركز كفر الزيات بمحافظة الغربية أمام مستشفى كفر الزيات العام إحتجاجاً على تأخر تشريح جثة نجلهم “إيهاب محمد عبد الجابر” والبالغ من العمر 29 عاماً، وقد تم إحتجازه في قسم شرطة كفر الزيات قبل وفاته ونقله إلى المستشفى العام.

واتهم أهالي المتوفي أفراد الشرطة داخل قسم كفر الزيات بتعذيب المواطن حتى الموت، وأكد الأهالي أن نجلهم تم القبض عليه هو وإثنان من أصدقائه بعد الإشتباه بعم دون أي محاضر مشيرين إلى أنه تم إخلاء سبيل من كانوا معه وتم الإبقاء على “إيهاب” محتجزاً داخل القسم.

وأضاف الأهالي أنه تأكدوا أن سبب وفاة نجلهم هو استخدام عدد من وسائل التعذيب داخل القسم مثل الضرب المبرح والصعق بالكهرباء مما أدى إلى وفاته مباشرة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.