التخطي إلى المحتوى
ارتفاع تكلفة الإنشاءات يؤدي إلى غلق ملف أنفاق السكك الحديدية أسفل قناة السويس
تفقد اللواء كامل الوزير اعمال الحفر لأنفاق قناة السويس

صرح السيد اللواء أركان حرب كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة بغلق ملف مشروع إقامة أنفاق للسكك الحديدية أسفل قناة السويس ، حيث كان من المقرر إقامة عدد أربعه أنفاق للسيارات والسكة الحديد أسفل قناة السويس ، وذلك عقب تصريح السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي في أغسطس من عام 2014 الماضي.

حيث تم الإنتهاء من عمل دراسة فنية بين الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وبين كبري المكاتب الإستشارية الهندسية لنقل كوبري الفردان المعدني ، الذي يعد من أهم معابر شبة جزيرة سيناء لسيارات النقل الثقيل حيث توقف عن العمل منذ عام 2000، كما تشمل الدراسة عملية نقل خط السكة الحديدية المتجة إلى سيناء أعلي قناة السويس.

وعن مشروع إقامة أنفاق للسكك الحديدية أسفل قناة السويس فقد أكد السيد اللواء كامل الوزير بغلق ملف المشروع خلال تلك الفترة حيث وصلت تكلفة المشروع إلى أكثر من 8 مليار جنيه، أما باقي المشروع من أنفاق للسيارات فقد تم البدء بالعمل بإنشاء أول نفقين يربطان سيناء بباقي المحافظات المصرية، يقام النفق الأول شمال مدينة الإسماعيلية، والثاني جنوب مدينة بورسعيد.

جاء هذا التصريح أثناء تفقد السيد اللواء أعمال الحفر للأنفاق ، حيث رافقه كلاً من الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس ، والسيد الدكتور أشرف الشيحي وزير التعليم العالي ، كما من المقرر الإنتهاء من أعمال أنفاق السيارات خلال النصف الأول من عام 2018 القادم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.