تفاصيل المشاجرة الساخنة بين الحريري ومرتضى منصور بالبرلمان والجزمة تمنع خالد يوسف من مناصرة الحريري

شهد مجلس النواب المصري اليوم الأحد، مشادة بين كل من النائب “مرتضى منصور”، والنائب “هيثم الحريري”، بدأت بعتاب شديد اللهجة موجه من “الحريري” لـ “منصور”، أمام القاعة الكبرى بالبرلمان، حيث وجه إليه الحديث قائلا، “مش من الرجولة إنك تخرج على شاشات الفضائيات، وتتعرض لسيرتي وسيرة والدتي ووالدي وأختي، هذا أمر لا يليق بك كنائب ولا يليق أن يخرج منك كزميل”.

وردا منه على على كلام “الحريري”، قام “مرتضى منصور” بمحاولة لجذب “الحريري” من يديه، إلا أن بعض النواب تدخلوا في الأمر، ومنهم الدكتور “خالد الهلالي”، الذي وجه الحديث لـ “منصور” قائلا، “عيب إنك تتعرَّض لأسرة الحريري على شاشات الفضائيات”.

وقالت مصادر بحسب صحيفة الدستور داخل مجلس النواب، أن النائب “خالد عبد العزيز” اتصل بالنائب “خالد يوسف”، الذي كان في اجتماع لتكتل “25-30” قائلا له، “إلحق الحريري في خناقة مع منصور” وعلى الفور طالب “يوسف” أعضاء التكتل بالذهاب إلى “الحريري” لمناصرته، إلا أنه لم يستطع الذهاب معهم في بداية الأمر، بسبب عدم وجود حذاء في قدمه، حيث أن حذاءه كان عند عامل تنظيف الأحذية.

وفور الانتهاء من المشادة بينهما، اشتكى “الحريري” للدكتور “على عبد العال” رئيس المجلس، عما بدا من النائب “مرتضى منصور”، ورد عليه “عبد العال” قائلا، “أنا لا أرضى ولا أقبل الإساءة لك ولا أو لأحد من أسرتك، ولا أقبل الإهانة إطلاقا، أنا شخصيًا لن أقبل المساس بك أو أسرتك”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.