التخطي إلى المحتوى
البنك المركزى يعلن ارتفاع الدين الخارجي إلـي 60.2 مليار دولار و ارتفاع الدين المحلى إلي2.7 تريليون جنيه
البنك المركزى المصري

صرح البنك المركزي يوم الخميس الماضي أن الدين الخارجي و المطلوب من مصر تسديده قد ارتفع بمعدل يصل إلي7.9 % ، وبذلك يكون قد بلغ 60.2 مليار دولار أمريكي بنهاية شهر سبتمبر الماضي لعام 2016 ‘ وذلك عند مقارنته بإجمالي الديون الخارجية في شهر يونيو من نفس العام، والتي بلغت 55.8 مليار دولار أمريكي، وبذلك يكون قد ارتفع الدين الخارجي المستحق علي مصر بمقدار 4.4 مليار دولار

وصرح مسؤول مصرفي في تصريحات لموقع ” اليوم السابع ” أن مصر لم ولن تتخلف نهائيا عن سداد أقساط ديونها الخارجية في المواعيد المحددة، وأكد في تصريحاته أن مصر سوف تقوم بتسديد مبلغ 700 مليون دولار في شهر يناير الحالي، وهي دين مستحق لدول نادي باريس .

أما عن الدين المحلي فقد قال البنك المركزي أن إجمالي الديون العامة المحلية قد ارتفعت إلي 2758 مليار جنية، أي ما يوازى 2.7 تريليون جنية في نهاية شهر سبتمبر العام الماضي، ومن المعروف أن التريليون يساوي 1000 مليار .

كما أنه من المتوقع أن تزيد قيمة العجز في الموازنة العامة المصرية في نهاية العام المالي الحالي بحوالي 322 مليار جنيه، أما عن تمويله  فسوف يكون عن طريق قيام البنك المركزي بطرح اذون وسندات للخزانة، أو استخدام أدوات الدين الحكومية، وهي تكون نيابة عن وزارة المالية، كما يمكن تمويله أيضا من خلال المنح والمساعدات التي تقدم عن طريق الدول العربية أو القروض الدولية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.