التخطي إلى المحتوى
عاجل: قوات من الشرطة العسكرية تصل مقر الكاتدرائية

يحتفل غد السبت الأخوة الأقباط في مصر بعيد الميلاد المجيد، و ذلك وسط دموع و حزن بعد حادث الكنيسة البطرسية بمنطقة العباسية، وسط القاهرة، الذي راح ضحيته ما لا يقل عن 30 شخصاً ما بين إصابات ووفيات، بينهم أطفال و نساء.

هذا و قد وصل منذ قليل قوات من الشرطة العسكرية، و أمن رئاسة الجمهورية، و ذلك لتأمين الكاتدرائية و المناطق المحيطة بها، خوفاً من اندلاع أي أعمال شغب أو إرهابية خلال احتفالات عيد الميلاد المجيد.

في سياق آخر وصل عدد كبير من الوزراء وكبار رجال الدولة، على رأسهم الدكتور عادل لبيب، وزير التنمية المحلية الأسبق، المستشارة تهاني الجبالي، الدكتورة آمنة نصير، عمرو موسى، أمين عام جامعة الدول العربية الأسبق، الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، الدكتورة نبيلة مكرم عبيد، وزيرة الدولة للهجرة.

يذكر أن قوات من الشرطة التابعة لمديرية أمن القاهرة، كانت قد انتشرت بشكل مكثف في الشوارع و الميادين المؤدية لمقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، مع وجود مكثف لسيارات الأمن المركزي.

قد يهمك أيضًا

التعليقات