التخطي إلى المحتوى
أول تعليق رسمي من «الإخوان المسلمين» عن تفجير الهرم الذي أودى بحياة 6 من رجال الشرطة
طلعت فهمي

أكد «طلعت فهمي»، المتحدث الرسمي لجماعة الإخوان المسلمين، أنه لا علاقة للجماعة بحركة «حسم»، التي تتبنى العمليات التي تستهدف قوات الجيش والشرطة المصرية، وكان أخرها الهجوم على قوتين للشرطة صبيحة أمس الجمعة، بمنطقة الهرم غرب القاهرة، والذي أودى بحياة 6 من رجال الشرطة.

-وحسب وكالة الأناضول- فقد أكد طلعت، أن الإخوان ليس لهم علاقة بأي جماعة أو تنظيم يسفك الدماء، وأن الجماعة ليس لها جناح مسلح في مصر، جاء ذلك رداً منه على تساؤل حول موقف الجماعة من أعمال العنف التي تستهدف رجال الشرطة، والتي تتبناها بعض الحركات المسلحة.

وفي نفس السياق أكد «فهمي» قائلاً؛ «جماعة الإخوان المسلمين لا تضم بين صفوفها أجنحة مسلحة، ولا علاقة لها بأي تنظيم أو جماعة أو أفراد يعلنون تبنيهم لعمليات مسلحة أو عمليات قتل وسفك للدماء»، كما حمل النظام المصري كامل المسئولية عن جميع أعمال العنف وقتل الأبرياء التي تحدث على أرض مصر، مشيراً إلى أن نظام السيسي هو المستفيد الوحيد من تلك العمليات، وذلك من أجل ترسيخ بقائه وسيطرته على البلاد.

وقد أكد الرئيس «عبد الفتاح السيسي»، في كلمته التي ألقاها أول أمس بمناسبة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، على أنه لا يتأمر ولا يخون، ولم يقتل أحد، وأنه يحاول الحفاظ على هذا الوطن ومؤسساته من قوى الشر التي تحاول إسقاط الدولة، بمساعدة بعض الدول التي تتآمر على مصر.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.