التخطي إلى المحتوى
الجماعة الإسلامية تتبنى مبادرة جديدة للمصالحة بين الإخوان والسلطة الحاكمة في مصر.

رغبة في لم الشمل بين فرقاء الوطن الواحد، والعمل على تماسك أبناء الوطن، يتبنى حزب البناء والتنمية، مبادرة جديدة للمصالحة بين جماعة الإخوان المسلمين والنظام الحاكم المصري، في ظل الظروف التي تشهدها البلاد  في الوقت الراهن،  والعمل على وضع مصلحة الوطن فوق أي اعتبار.

صرح نصر عبد السلام، رئيس حزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية في مصر، بأن الحزب يتبنى مبادرة جديدة للمصالحة بين الإخوان والنظام الحاكم في مصر،  وطالب نصر، جماعة الإخوان بعدم التمسك بحلول تعجيزية وعدم الرجوع للمربع صفر.

جدير بالذكر، أن هذه المبادرة ليست الأولى، من قبل حزب البناء والتنمية، للمصالحة، ولكن هناك ثلاث محاولات سابقة باءت بالفشل لتمسك جماعة الإخوان، بحلول تعجيزية.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.