التخطي إلى المحتوى
التفاصيل الكاملة لنجاة الرئيس عبد الفتاح السيسي من محاولتي إغتيال في مصر والسعودية
الرئيس عبد الفتاح السيسي في الحرم

إغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي، خبر صادم أعلنه النائب العام اليوم للمصريين، حينما أكد أن الرئيس تعرض لمحاولتي إغتيال فاشلتين، إحداهما بالحرم في المملكة العربية السعودية والأخرى في مصر، مصر فايف يسلط الضوء على محاولتي الإغتيال وفقاً لما جاء في بيان النائب العام.

محاولة إغتيال السيسي في مصر

صرح النائب العام أن الرئيس عبد الفتاح السيسي تعرض لمحاولة إغتيال في مصر كان يقودها 4 ضباط شرطة مفصولين من الخدمة وطبيب أسنان، وكان المسئول عن قيادة تلك الخلية ضابط يدعى محمد السيد الباكوتشي، لكن سرعان ما تم الكشف عن الخلية والقبض على أعضائها.

الضباط المتهمين بمحاولة إغتيال السيسي
الضباط المتهمين بمحاولة إغتيال السيسي

وكانت المفاجئة أن أعضاء تلك الخلية كانوا من خريجي دفعة 2012، وقد شاركوا في عملية فض إعتصامي رابعة والنهضة اللذان ضما عناصر من الإخوان المسلمين، وأدى هؤولاء الضباط بلاءاً حسناً خلال عملية الفض، إلا أن الأمن الوطني إكتشف بعد ذلك حضورهم أحد الندوات لأحد الشيوخ المتشددين، فتم إيقافهم عن العمل وإصدار بيان يمنع تواجدهم في محيط القصور الرئاسية الـ 4 الموجودة في مصر.

محاولة إغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي في السعودية

كشف البيان الذي أصدره المستشار نبيل صادق النائب العام، عن محاولة إغتيال أخرى للرئيس السيسي كان من المخطط لها أن تتم في المملكة العربية السعودية وبالتحديد في الحرم المكي أثناء آداء السيسي لمناسك العمرة، وكان من المخططين لها أحد عمال برج الساعه ويدعى “أحمد عبد العال بيومي”، وعدد من العاملين بفندق “سويس أوتيل” وهم “محمود جابر محمود علي وباسم حسين محمد حسين”، حيث خطط المتهمون لإغتيال السيسي بواسطة المتفجرات.

وكانت الخطة هي أن تقوم زوجة المتهم أحمد بيومي والتي تدعى ميرفت، بإرتداء حزام ناسف وتفجير نفسها عند المدخل المخصص للسيدات بالحرم، لتشغل قوات الأمن وتغافلهم في الوقت الذي يقوم فيه باقي أعضاء الخلية بمهاجمة الرئيس عبد الفتاح السيسي والأمير نايف.

وكان الإستهداف موكلاً إلى المتهم سعيد عبد الحافظ أحمد الذي تم تكليفه برصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بمكة المكرمة والذي هبطت به طائرة الرئيس السيسي، كما قام المتهم ذاته بشراء مواد شديدة الإنفجار من سوق الكعكي بمكة المكرمة لتنفيذ محاولة الإغتيال وقام بتخزينها في الطابق الـ 34 من فندق سويس تاور، ظناً منهم أن السيسي سيقيم في هذا الفندق.

قد يهمك أيضًا

التعليقات