التخطي إلى المحتوى
حقيقة ظهور رجل أسود بدون ملامح في المسجد النبوي
كشف حقيقة صورة الرجل الذي ظهر بدون ملامح في المسجد النبوي

انتشرت صورة بين روّاد مواقع التواصل الإجتماعي عن رجل يظهر في الروضة الشريفة بدون ملامح، لا عيون ولا فم ولا وجه، جسد من السواد فقط يصلي في المسجد النبوي، مما دعى روّاد تويتر وفيسبوك إلى نشر الصورة وتناقلها بينهم وبين بعضهم البعض بسرعة البرق، كما هو الحال مع كل صورة غريبة تنتشر هذه الأيام.

تُظهِر الصورة رجلًا يرتدي ملابس بيضاء في المسجد النبوي، ويظهر وراءه رجل أسود بدون ملامح ولا وجه، مما أثار الكثير من التساؤلات عن مدى صحة هذه الصورة، مما استدعانا للبحث وكشف حقيقة تلك الصورة المفبركة.

لا شك أن برامج تعديل الصور والفيديوهات انتشرت بشكل كبير بين الشباب هذه الأيام، مما أتاح القدرة للكثير من الناس التلاعب به ببساطة، ففي هذه الصورة قام المصور بإستخدام برنامج طمس الوجوه، حيث قام بطمس وجه هذا الرجل ليظهر وكأنه ظلام يرتدي ملابس رجالية.

ومع بعض التعديلات ببرنامج فوتوشوب ظهرت الصورة بهذا الشكل، وصدّقها عدد من الناس، وكذبها مئات الناس على مواقع التواصل.

شاهد أيضًا: حقيقة دوران القمر حول الكعبة اليوم في ظاهرة فلكية غريبة

الجدير بالذكر أنه ومنذ عدة شهور قليلة انتشر مقطع فيديو لرجل يشِعُ من جسده النور في الحرم المكي، وكما هو الحال، فقد انتشر هذا الفيديو على موقع يوتيوب وغيره من المواقع، وجذب انتباه ملايين المشاهدين في العالم العربي، وبالطبع كان هذا الفيديو مُفبركًا كالعادة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات