التخطي إلى المحتوى
الوطنية لخدمات الملاحة توضح العديد من الحقائق المثيرة حول الطائرة المنكوبة

العديد من الأمور المُثارة حول أسباب سقوط الطائرة المصرية المنكوبة، وحول آخر الدقائق قبل السقوط المروع لها في البحر المتوسط، وفي هذا الإطار صرح إيهاب محي الدين عزمي، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية لخدمات الملاحة الجوية، أن المراقبة الجوية المصرية لم تتلقى أي إتصالات تليفونية من قائد الطائرة كما أُشيع في عدد من الصحف العالمية.

كما أضاف محي الدين أن الطائرة قد إختفت بعد دخولها المجال الجوي المصري بدقيقة واحدة فقط، عندما كانت على بعد 37 ألف قدم، وأشار أيضاً رئيس الشركة الوطنية للملاحة، أنه لا أساس من الصحة حول إنحراف الطائرة يميناً ويساراً قبل سقوطها كما نقل عدد من المواقع الإخبارية العالمية.

قد يهمك أيضا

التعليقات