التخطي إلى المحتوى
مفاجأة.. حذف منهج فبراير من صفوف النقل يشعل ثورة جديدة لأولياء الأمور ضد وزير التعليم.. واتهامات للوزير بخداعهم

تجددت ثورة أولياء الأمور على المناهج الدراسية، بعد فترة من الهدوء بعد لقائهم وزير التربية منذ أيام، وذلك بإعلانه رسمياً عن الأجزاء،  وافق على عدم إدراجها بامتحانات نهاية العام، وهى مناهج شهر فبراير لطلاب النقل “المرحلة الابتدائية والإعدادية ماعدا الصفين السادس الابتدائي والثالث الإعدادي”، واعتبار منهج شهر فبراير للاطلاع فقط.

هذا وقد أعلن أولياء الأمور، المنظمين لحملات تمرد على المناهج الدراسية، تحت عنوان “مناهجكم باطلة، وثورة على التعليم”،  أنهم فوجئوا بقرار الوزير السبت بعدم إلغاء الوحدات الأخيرة من المناهج، والاكتفاء فقط بإلغاء الدروس التي تم تدريسها في شهر فبراير من الامتحانات، مؤكدين أن “الهلالي الشربيني” وزير التربية والتعليم، قام بخادعهم بعد لقائه معهم الخميس الماضي.

ومن ناحية أخرى، أوضح أولياء الأمور، بأن الوزير  لم يعدل في مناهج الشهادات العامة نهائياً “الصفوف السادس الابتدائي والثالث الإعدادي والثالث الثانوي”، كما أنه لم يخفف أي من دروس الصفين الأول والثاني الثانوي رغم أنه وعد بتخفيف مناهج صفوف النقل كلها، مهددين باللجوء لمجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية، بعد فقد الثقة في وزير التربية والتعليم.

قد يهمك أيضا

التعليقات