التخطي إلى المحتوى
ريهام سعيد بالسجن سنة ونصف وتقول أنا خسارة فيكي يا مصر
الحكم على ريهام سعيد

قضت المحكمة بقضية الإعلامية ريهام سعيد والمقدمة في برنامج صبايا الخير والذي كان يعرض على قناة النهار وبعد الفضيحة التي أثارتها بفتاة المول وقامت بالتشهير بها من خلال برنامجها، حكمت عليها محكمة جنح الجيزة بالسجن مدة سنة ونصف وغرامة مالية 10 آلاف جنيه، 6 أشهر منهم بقضية السب والقذف بحق “فتاة المول” وسنة كاملة للإعتداء على الحياة الشخصية، وتبرئة بقية المتهمين في القضية.

وكانت ريهام سعيد قد عرضت على متابعين برنامج “صبايا الخير” صوراً شخصية خادشة للحياء بـ “فتاة المول”  وقد استضافتها في برنامجها في أكتوبر الماضي، وبعد أن تم الإستيلاء عليها من قبل أحد العاملين في البرنامج بعد قيامه بشحن جوالها دون معرفة منها، وقامت ريهام أيضاً بتهديد الفتاة أنها ستقوم بنشر صور أخرى إذا إستمرت بتهديدها، واتهمتها أيضاً بأنها سيئة السمعة ولا تستحق أن يأخذ أحد بحقها في قضية الشاب الذي صفعها بالمول.

ريهام سعيد بالسجن سنة ونصف

وفي أول تعليق للإعلامية ريهام بعد قرار السجن على حسابها الشخصي بالفيسبوك:

“النهارده بلدي كرمتني، بعد ١٣ سنة بعالج كل الناس و بخدم كل الى حواليه، بعد ١٢ سنة فتحت مدرسه لذوي الاحتياجات الخاصة و عالجت آلاف الأطفال بفضل الله ما نمتش و ما كلتش حتى فلوس والله ما أخدت”.

وتستكمل تعليقها أنها ضيعت عمرها لمساعدة الغلابة والمحتاجين وأن كل هذا أصبح في نظرها خسارة بمصر، وتستكمل قائلة:

” ضيعت عمري عشان أعمل حاجه للبلد دي، ضيعت حلم التمثيل الى تعبت فيه في الجامعة عشان ما سيبش الناس الغلابة، كنت ماشية عكس التيار عشان أقول الحق، أخدت انهارده سنة و نص سجن، كنت بلف العالم أدور على علاجات جديده للناس الغلابة و عمري ما قصدت و لا حاولت أشهر بحد، خسارة يا بلدي.. خسارة يا جمهوري.. خسارة يامصر”.

https://twitter.com/RealRehamSaeed/status/704355381573763072

من جانب آخر رحب النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي بقرار المحكمة بـ حبس الإعلامية ريهام سنة 18 شهراً والغرامة 10 آلاف جنيه، وتم تدشين هاشتاج على “تويتر” يحمل عنوان “ريهام سعيد“، وقد حقق مركزاً متقدماً في تراند مصر، فيما علق آخرون أن هذا الحكم لا يكفي وأنه يجب معاقبتها أكثر ويجب أن لا يتوقف الحكم عند هذا الحد على ريهام سعيد.

حيث قالت ليلى سليمان على حسابها في تويتر  “أخيرًا حاجه نورت وسط الظلام…” ، وعلقت مريم التابعي:

 “ريهام سعيد الناس فاهمة أن ريهام سعيد هتتحبس يا جماعة ريهام فيه ناس بتحميها زي مرتضى منصور وتوفيق عكاشة دول اللي خط أحمر محدش يرقب ليهم.. ريهام سعيد السجن للجدعان وعقبال توفيق عكاشة”

فيما علق محمد طه في مجمل كلامه علشان نحترم أنفسنا في العمل ولا نتدخل في شئون الآخرين يا ريهام سعيد، بينما تدخل ياسر حمزة في تعليقه على “خبر سار” قائلاً:

“خبر سار للسوريين والمصريين: حبس الإعلامية المصرية ريهام سعيد سنة و6 أشهر في قضية نشر صور “فتاة المول” وبتهم “التعدي على حريتها”.. سوريا.. مصر”

ريهام سعيد وراء القضبان

وقال أحمد شوقي على حسابه في تويتر في إشارة أخرى الى إعتزال شيرين عبد الوهاب الفن الذي قامت بإعلانه يوم أمس الإثنين 29/2/2016، حيث قال:

“ايه اليوم العجيب ده يعني في يوم واحد شيرين عبد الوهاب تعتزل وريهام سعيد تتسجن وكأن الشهر الكئيب ده بيقولنا لازم أعوض عليكم”

بينما تابعت شيماء حمدي في فرح على هذا الخبر متمنية أن لا ترى ريهام سعيد في برنامج آخر وأنه عليها أن تخجل على دمها من تصرفاتها، بينما يستكمل محمد سامي على هاشتاج #ريهام_سعيد حيث يقول مخاطباً جميع الفرحاننين بخبر حبس ريهام والمصحف أنا فرحان أكثر منكم جميعاً.
925

قد يهمك أيضا

التعليقات