التخطي إلى المحتوى
شكوى جديدة للنيابة العامة ضد باسم يوسف
واشنطن تعرب عن قلقها بعد التحقيق مع باسم يوسف

قررت النيابة العامة المصرية النظر في شكاوى جديدة بتهمة “تعكير الصفو العام” بحق الإعلامي الساخر باسم يوسف المتهم بإهانة الرئيس المصري محمد مرسي والإسلام.

ومن جانبه قال يوسف عبر حسابه على “تويتر”: “إحالة بلاغ جديد ضدي لنيابة أمن الدولة العليا لنشر شائعات وأخبار كاذبة وتعكير الصفو العام بسبب آخر حلقة لبرنامجي”.

وأشار  في تغريدة أخرى: “يبدو أنهم يريدون إرهاقنا بدنيا ونفسيا وماليا، فيما تشكل إحالته للقضاء موضع انتقادات كبيرة للسلطات المتهمة بالسعي إلى تكميم حرية التعبير وتخويف الخصوم”.

وتتهم الشكوى الأخيرة يوسف بتكثيف استهدافه الإسلاميين وبالتحريض بشكل غير مباشر على “الحرب الأهلية”.

قد يهمك أيضًا

التعليقات