التخطي إلى المحتوى
السعودية تسحب سفيرها من السويد بعد وقف صفقات السلاح

بعد إعلان وزارة الخارجية السويدية اليوم الأربعاء، عن وقف التعاون العسكري مع المملكة العربية السعودية، استدعت المملكة سفيرها لدى السويد، و أشارت لاستمرار العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وهذا ما صرح به المتحدث باسم الخارجية السويدية لوكالة فرانس برس.

يأتي ذلك على خلفية اتهامات سويدية للسعودية بانتهاك حقوق الإنسان، والذي وصف الحكم في السعودية بالديكتاتوري، وأنها لن تجدد عقود تعاون عسكري أُبرمت منذ عام 2005، كان يجعل من السعودية ثالث أكبر مستورد للأسلحة السويدية بخلاف الدول الأوربية.

وأعتبرت شخصيات يسارية سودية أن هذا القرار الخاص بوقف صفقات السلاح انتصار للبلاد، الأمر الذي أثار غضب رئيس وزير خارجية السويد الأسبق، ورد قائلا”أن الأمر يضر بمصداقية السويد في الالتزام عقود الشركة”.

يذكر أن الوزيرة والستروم وجهت اعتراضات وانتقاضات للرياض أمام البرلمان السويدي، بخصوص حكم الجلد بألف جلدة الصادر بحق المدون رائف بدوى ووصف الحكم بانه من القرون الوسطى .

قد يهمك أيضًا

التعليقات