التخطي إلى المحتوى
الحقيقة وراء أرتفاع أسعار فواتير الغاز بالمنازل
فاتورة الغاز الطبيعى

صرح مصدر مسؤول بوزارة البترول، عن عدم صحة أخبار ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي بالمنازل، مؤكدا أن أخر زيادة في سعر الغاز كانت في الأول من مايو في 2014 الماضي.

والجدير بالذكر أن كثيرون من مستخدمي الغاز الطبيعي بالمنازل يشتكون من ارتفاع فواتير شهر يناير وفبراير 2015 الأمر الذي يصل إلى مضاعفه الفاتورة إلى ثلاث أو اربع مرات عن السعر المعتاد سدادة شهريا.

وأضاف المصدر، أن الوزارة قد سبقت وحددت الزيادة كالتالي  شرائح الاستهلاك الأولى حتى 25 مترا مكعبا بسعر 40 قرشًا لكل متر، والثانية ما يزيد عن 25 وحتى 50 مترا بسعر 100 قرش لكل متر، والشريحة الثالثة ما يزيد عن 50 متر مكعب بسعر 150 قرشاً لكل متر.

وأشار المسؤول أن في حالة زيادة الفاتورة عن المعدل المعتاد يرجى الاتصال بأرقام خدمة العملاء الموجودة خلف الفاتورة لك مستهلك ، أو عبر خدمة البريد الإلكتروني وسيقوم المسؤولون بالرد عليك.

وأكمل حديثة، أن هناك طرق متعددة تمكنك من قرأة العداد ومعرفه قيمة استهلاكك عن طريقا كالاتصال بخدمة العمال أو القراءة الإلكترونية.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات