التخطي إلى المحتوى
ماذا قالت خطيبة الشهيد النقيب وليد عصام على فيسبوك بعد وفاته

قامت آية هشام بنعي خطيبها النقيب وليد عصام بمزيد من الأسي والحزن على فراق خطيبها الذي لقي مصرعه جراء التفجير الإرهابي الذي وقع مساء أمس الموافق الخميس في شمال سيناء، والذي تسبب في استشهاد العديد من الجنود وإصابة آخرون.

493
صورة من فيسبوك آيه

وأضافت آية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عبر صفحتها الشخصية “عشت راجل ومت راجل يا حبيبي كنت تتمنى الشهادة ونولتها أنا مبسوطة أنك في أحسن مكان بس الفراق صعب أوي يا حبيبي يا سندي مش قادرة أتخيل أني مش هشوفك تاني كان نفسي نفرح مع بعض وكان نفسي كل حاجة متفقين عليها نعملها سوا”.

وتابعت قائله “مفيش حاجة حلوة من بعدك يا وليد والله ولا في حياة من بعدك، والله يا وليد هفضل لآخر يوم في عمري مستنياك لحد ما تخدني معاك في أحسن مكان يا حبيبي عشان نتجوز زى ما كنا مرتبين كل حاجة يا رب ماليش غيرك يا رب حرقوا قلبي على حبيب عمري، طلبتها ونولتها يا حبيبي، يا رب صبرني”.

رسالة آيه هشام لخطيبها الشهيد

وذكراً لتفاصل الواقعة التي استشهد فيها النقيب وليد عصام، فقد هاجمت مجموعة من العناصر الإرهابية ثلاث مقرات للقوات المسلحة مساء يوم الخميس، وقامت بإطلاق عدد من قذائف هاون على الثلاث مقرات من بينهم الفوج 101 حرس حدود، وهو عبارة عن فندق ومستشفي تابعه للقوات المسلحة، وقد وصل عدد القتلى إلى 30 فأكثر من المدنيين والعسكريين وأكثر من 60 مصابا.

342
صورة آيه مع خطيبها

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.