التخطي إلى المحتوى
ننشر حقيقة لعنة الفراعنة في معبد الكرنك
معبد الكرنك

لعنة الفراعنة هو مصطلح نسمعه من وقت أن كنا أطفال ولكن ليس هو بالشئ المؤكد، واليوم نشرت جريدة الوطن مقالا عن حراس معبد الكرنك الذين أكد كلامهم أن تكون لعنة الفراعنة موجودة بالفعل.

حيث صرح حراس المعبد وليد عبدالستار وبدوي محمود أنهم يعملون بتلك المهنة منذ 25 عام ولكن هناك شئ جديد قد طرأ عليهم مؤخرا وأصبحا ينتابهم الخوف من تلك المهنة، وأكدا أن بعد انتهاء عرض الصوت والضوء يسمعان أصوات تناديهم بأسمائهم.

كما أكد الحارس وليد والبالغ من العمر 50 عام أن بعد منتصف الليل تبدأ حركة غريبة في المعبد بعضها لحيوانات وأخرى لتماثيل كما أن هناك أماكن داخل المعبد يستحيل الاقتراب منها ليلا، وأكد حارس شاب أنه شاهد  بنفسه عملية فتح مقبرة فرعونية تم اكتشافها عن طريق الأهالي، وعندما حاول أحد الأشخاص الاقتراب من مكانها مات فورا موضحا أن اللعنة تظهر على شكل شبح أسود طويل.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.