مصادر بالجيش إخلاء الشريط الحدودي بين رفح و غزة أوشك على الإنتهاء .

أكدت مصادر عسكرية  أن قوات الجيش  أوشكت على الانتهاء من إخلاء جميع المنازل التي قد تقرر إخلاءها  ، وتدميرها طبقاَ للقرار الذي أمر به الرئيس السيسي في 24 أكتوبر 2014 ، بعد قيام مسلحين بقتل ثلاثين جندي في كمين كرمِ القواديس .

و في تصريح لوكالة الشرق الأوسط قالت فيه أن العملية من المتوقع لها أن تستمر و أن يستمر الإخلاء على عمق كيلومتر بعمق الشريط الحدودي بين رفح المصرية و غزة .

بينما أكدت مصادر داخل القوات المسلحة أنه حتى الآن لم يصل أي قرار بزيادة عمق الشريط العازل إلى كيلو متر، و أنه سيتم الالتزام بالعمق الحدودي 500 متر فقط ، لحين وصول أي قرارات جديدة من القيادة العليا للقوات المسلحة .

و تقوم القوات المسلحة الآن في سيناء باستكمال الإخلاء ـ و الذي يقدر بإخلاء تسعمائة منزل بينما تقوم أيضا بمجابهة بعض الجماعات المسلحة التي ظهرت في سيناء مؤخرا .

و من المعروف أن العريش الآن تشهد حالة الطوارئ  ، و التي أعلنها الرئيس السيسي لمدة ثلاثة أشهر حتى يتسنى للجيش ملاحقة الجماعات المسلحة في سيناء .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.