التخطي إلى المحتوى
بالفيديو.. نشطاء سلفيون يفضحون تناقض حركة تمرد ومحمود بدر

قام مجموعة من النشطاء السلفيون بنشر فيديو ساخر يوضح تناقض حركة تمرد وأعضاؤها بما فيهم أحد مؤسسي الحركة محمود بدر، وجاءت مقدمة الفيديو تشرح البداية الغامضة لتأسيس حركة تمرد في عهد الرئيس المعزول الدكتور محمد مرسي والتي نجحت في هدفها الرئيس وهو اسقاط النظام بعد تجميع استمارات لعزل رئيس الجمهورية محمد مرسي.

وبعد نجاح الحركة والتي ظهرت في مشهد 7/3 والذي أعلن فيه المشير عبدالفتاح السيسي عزل الدكتور محمد مرسي وإعلان خارطة الطريق الجديدة بدأت حركة تمرد في التخبط الإداري والذي بلغ ذروته أثناء انتخاب رئيس الجمهورية الجديد فأعلن أحد المؤسسين اختبار المشير عبدالفتاح السيسي كمرشح رسمي للحملة وأعلن آخر اختبار حمدين صباحي مرشح رسمي للحملة.

تابع النشطاء في الفيديو توضيح تناقض محمود بدر الذي تارةً يشكر الجيش ويمدح فيه وتارةً يشتم فيه ويسبه ثم تابع أيضاً تناقضه في شكره لحزب النور في الإجتماعي النهائي للجمعية التأسيسية لدستور 2013 على دور الحزب في عد التعنت والخوف على مصلحة مصر ثم ظهر محمود بدر يتهم حزب النور بأنه دواعش مصر الجدد.

ويظهر لنا الفيديو مدى الإختلاف الذي وصل بين أعضاء حركة تمرد بعد تحويله لحزب سياسي حزب الحركة الشعبية العربية واتهام أعضاؤه بعضهم البعض بالخيانة والتمويل من جماعة الإخوان المسلمين إلى حد وصل إلى التراشق بالألفاظ وبالأيدي أيضاً.

لمشاهدة الفيديو :

https://www.youtube.com/watch?v=XHLpVI8XT-A

قد يهمك أيضًا

التعليقات