التخطي إلى المحتوى
التعليم: مصادرة كتب التاريخ التى تحتوي على صور لـ “تمرد”

صرح وزير التربية والتعليم، الدكتور محمود أبو النصر أن الوزارة قد خاطبت وزارة الداخلية للإسراع فى مصادرة الكتب التى تحتوى على صور لحركة تمرد، والقيام برفعها من الأسواق نهائياً ومنع تداولها، وهى الكتب الخاصة بمنهج التاريخ للصف الثالث الثانوى.

صورة من الكتاب المتداول
صورة من الكتاب المتداول

كانت الكتب التى ذيع صيتها على مواقع التواصل الإجتماعى، احتوت على صورة لأعضاء حركة تمرد، بإعتبارهم من ساهموا فى تغيير التاريخ الحاضر، وهو ما أصاب الجميع بالإنزعاج والضجر، فكيف لهم أن يتساووا مع من غيروا التاريخ بالفعل أمثال أحمد عرابى وسعد زغلول وغيرهم.

كانت الوزارة قد قررت أن ترفع الكتب المحتوية على الصورة، لمخالفتها لمبادئ التاريخ العامة ولعدم الحصول على ترخيص خاص بنشر مثل هذه الصور، وأوضح الوزير أن الكتاب المتداول هو أحد الكتب الخارجية التى صدرت بدون ترخيص للتداول أو للطباعة، وأن الوزارة عازمه على رفعه من السوق نهائياً.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

  1. وزىر محترم ووزارة محترمة رغم إعجابى بحركة تمرد إلا أنه منعا لشق الصف إتخذ الوزير هذا القرار الحكيم ولى رأى آخر بالنسبة لمسابقة تعيين 30 ألف من المدرسين أرجو أن يكون الإختيار على مستوى الإدارات التعليمية وأن يكون من المقيمين بذات الجهة الواقع بها الإدارة حتى يتم القضاء على العجز بشكل حقيقى وإلا سوف ندور فى حلقة مفرغة لأن المعين من خارج الادارة التعليمية مجرد بيشوف واسطة وما أكثرهم وبيطلب النقل خارج الإدارة وحتى لو تم النقل بعد سنوات من التعيين فالمشكلة سوف تخلق من جديد والصح أن يم التعيين كما كان يحدث فى السابق على مستوى كل إدارة مع الضوابط المطلوبة وشكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.