التخطي إلى المحتوى
بداية جديدة لبدء العام الدراسي بالشرقية
قوات الإغاثه المدرسية

اليوم بداية جديدة تضاف لرصيد وزارة الداخلية في حماية الطلاب، حيث شاهد المواطنون لأول مره صباح اليوم، عربات حديثة من قبل وزارة الداخلية مكتوب عليها الإغاثة المدرسية بمتخلف المراكز بمحافطة الشرقية.

 

وجاء ذلك لحماية الطلاب حيث أنه اليوم الأول لبدء العام الدراسى الجديد، وذلك للإمساك بذمام الأمور تحسباً لأى محاولة من قبل الخارجين أو عناصر الإخوان الإرهابية إفسان العملية الدراسية كمان حدث بالعام السابق.

وأعلن اللواء سامح الكيلانى، تم الأنتهاء من الاستعدادات الأمنية بالتعاون مع قيادة المنطقة العسكرية، ومديرية التربية والتعليم، لتأمين العام الدراسى الجديد .

وأشار اللواء سامح الكيلانى، موضحا أنها المرة الأولي التي سوف ينتشر فيها سيارات الإغاثة المدرسية بمصر، وأيضا مرفق عليها أرقام تليفونات خاصة بكل من مأمورى ورؤساء المباحث، ومدير إدارة شرطة النجدة بالشرقية، للتواصل الفورى والدائم معهم من الصباح استعداداً لأى تداعيات.

وقال الكيلانى إن عملية التأمين تشمل المدارس الحكومية والخاصة والكليات بمختلف الجامعات، وذلك من خلال خطة تتضمن ضبط المخالفات المرورية، وتحقيق السيولة المرورية، لمواجهة التكدسات في أوقات الذروة.

وأيضا أشار الكيلانى، أن هذه الخطة تشملها رفع الباعة الجائلين والمركبات الموجوده أمام جميع المدارس، تحسباً لإستخدامها في أى أعمال أرهابية، وسيكون هناك أيضا تفعيل لقانون مكافحة جرائم الآداب العامة والعنف أمام مدارس الطالبات، لمواجهة حالات التحرش والسيطرة عليها على الفور.

هذا بالأضافة إلى عمل دوريات على مدار اليوم الدراسى، يشارك فيها البحث الجنائى والأمن المركزى والقوات المسلحة ومجموعات من الانتشار السري، وبعض الخدمات النظامية والسرية الثابتة أمام المدارس

وأضاف العميد محمود إبراهيم، مأمور مركز بلبيس،تم تقسمت المدينة لقطاعات، لتسهيل التأمين، لأنتشار سيارات الإستغاثه بصورة أسرع.

قد يهمك أيضًا

التعليقات