التخطي إلى المحتوى
بلاغ ضد “مرسى” بتهمة  اختطاف 7 جنود مصريين بسيناء

تقدم دكتور سمير صبرى، المحامى ببلاغ إلى المدعى العام العسكرى ضد الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية باعتباره القائد العام للقوات المسلحة، وذلك لمسئوليته عن خطف 7 جنود مصريين بسيناء وتجاهل مؤسسة الرئاسة عن التقارير الأمنية التى حذرت من عمليات خطف للسياح والجنود المصريين.

وأوضح  صبرى فى بلاغه الذى حمل رقم 324 لسنة 2013 أن مرسى ارتكب العديد من الوقائع أبرزها رفض طلب السيسى بإعطاء الضوء الأخضر لتطهير سيناء بعد خطف الجنود، وتجاهل التقارير الأمنية التى تسلمتها الرئاسة، والتى تحذر من عمليات خطف للسياح والجنود المصريين والقيام بعمليات تضر سيناء وليست هذه المرة الأولى التى تتجاهل فيها الرئاسة تقارير أمنية خاصة بسيناء والجماعات الجهادية، فمن قبل تسعة أشهر لم تهتم الرئاسة لتقارير أرسلت لها تحذر من مذبحة رفح، كما لم يهتم وتجاهل التقارير التى قدمت للرئاسة بشأن عمليات الاختطاف خاصة بعد عمليات اختطاف السياح ومبادلتهم بمسجونين.

وأشار صبرى إلى أن البيان الصادر من الرئاسة بأن مرسى طالب بالحرص على المحافظة على أرواح الجميع سواء المختطفين أو الخاطفين، فسر بأن مرسى يعرف الجهات الخاطفة وهى رسالة لا يجوز أن يوجهها رئيس إلى جماعة إرهابية ارتكبت جرما.

وأختتم بلاغه بطلب التحقق فى الواقعة وتقديم الدكتور محمد مرسى للمحاكمة الجنائية عن الوقائع التى تم تحديدها ببلاغه.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.