التخطي إلى المحتوى
أمريكا تتراجع عن تصريحاتها بشأن الضربة الجوية المجهولة لليبيا
gal.john.kerry.jpg_-1_-1

بعد إن صرحت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية “جين ساكى ” لوسائل إعلامية وصحفيه أن مصر والأمارات هما وراء الضربة الجوية المجهولة  لليبيا  في الأيام القليلة الماضية والتي كانت ضد متشددين أسلاميين .

ولم يكتفي ذلك بل صرح الأميرال جون كيربى المتحدث باسم وزارة البنتاجون بأنهم يعتقدون إن الدولتين القاهرة وأبوظبى وراء الضربة الجوية لليبيا

.يخرج علينا بيانا أصدرته وزارة الخارجية الأمريكية مساء أمس في وقت متأخر تنفى فيه بأنها على علم بأن مصر والإمارات هما وراء الضربة الجوية لليبيا وأن من صرح بذلك صرح بناء على تقارير صحفيه غير مؤكده . 

وكانت طائرات جوية مجهولة قد استهدفت مواقع لمسلحين متشددين داخل الأراضي  الليبية إلا أن لم يعترف احد بتلك الضربات.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.