التخطي إلى المحتوى
مفاجأة : أطباء جراحة الكشاف ” كانوا معتصمين في رابعة “

قال مصدر مطلع داخل مستشفى الإسماعيلية العام أن طاقم العملية الجراحية الشهيرة التي أقيمت على ضوء ” كشاف الموبايل ” يتضمن عنصرين من جماعة الإخوان المسلمين

وأكد المصدر أن الاثنين قد شاركا بالفعل في اعتصام رابعة العدوية وانهما كانا يشاركان في كل الفعاليات التي تنظمها جماعة الإخوان المسلمين عقب 30 يونيو .

الجدير بالذكر أن عملية ” الكشاف ” أجرتها مجموعة من الأطباء على أضواء المحمول الاثنين الماضي نتيجة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي إضافة إلى توقف المولدات الخاصة التي تعمل عليها المستشفى .

وقد تم إحالة الطاقم الطبي بالكامل للتحقيق في الواقعة التي أثارت الراي العام بين مؤيد يرى فيها إنسانية شديدة حاول فيها الأطباء إنقاذ حياة مريض .

بينما رأى البعض الآخر أنها مهزلة ما كان يجب أن تحدث وأنها أبعد ما تكون عن المهنية والطرق العلمية الصحيحة لإدارة عمليات الجراحة .

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.