التخطي إلى المحتوى
في خطابه.. السيسي يرسل 10 رسائل ويعد بمفاجئة سارة للمصريين

ألقى الرئيس عبد الفتاح السيسي خطاباً اليوم بمناسبة الذكرى الثانية والستون لثورة الـ 23 من يوليو، حيث حمل الخطاب الرئاسي عدد من الرسائل للداخل والخارج علاوةً على مفاجئة سارة للشعب قال السيسي أنه لن يعلن عنها الآن، ومن الرسائل التي وجهها السيسي في خطابه اليوم:-

1-إيد واحدة

وجه الرئيس رسالته الأولى للجيش المصري حيث أكد أن مدى قوة وصلابة الدولة يتحققان بمدى حقوة جيشها وقدرته على الدفاع عنها، مشيداً بالدور الذي لعبه رجال القوات المسلحة في ثورتي 23 يوليو و 25يناير و 30يونيو.

2-لا مساس بالفقراء

أكد السيسي أنه لن يتم المساس مطلقاً بالفقراء ومحدودي الدخل، كما أشار أنه لن يسمح للرأسمالية أن تتوحش على حساب هؤولاء، مؤكدا أنه لن يتنازل عن تحقيق العدالة الإجتماعية ودعمه المتواصل للإقتصاد الحر الشريف الذي لا يقهر البسطاء ويتجاهل الفقراء.

3-ثلاث مطالب

أكد الرئيس أن خروج الشعب في ثورتي الخامس والعشرين من يناير والـ 30من يونيو جاء إستكمالاً لخروجه في ثورة الـ 23 من يوليو بمطالب ثلاثة واضحة للجميع سوف يظل يحارب من أجل تحقيقها وهي “العيش والحرية والعدالة الإجتماعية”.

4-زيادة الدخل

السيسي أكد خلال خطابه علمه بأن الدخل الحالي لأغلب المواطنين لا يتلائم مع متطلبات الحياة  والمعيشة مؤكداً أنه إتخذ إجراءات في هذا الشأن تتعلق بالحد الأقصى والأدنى للأجور، مؤكداً على تحقيقه لآمال “الغلابة” والبسطاء.

5-توفير فرص عمل

أكد الرئيس على تحسين جودة سوق العمل في البلاد لتكون أكثر شمولاً لجميع أبناءها في الداخل، علاوةً على إتاحة فرص عمل في الخارج لدى أشقائنا بعد الإهتمام بتجهيز وتدريب الأيدي العاملة على أكمل وجه.

6-توحيد الرؤى

طالب السيسي من المصريين بتوحيد رؤاهم وأهدافهم خلال المرحلة المقبلة، وذلك لإزالة أي إلتباس أو تلاعب بالأفكار قد ينشأ لدى البعض بسبب ما نمر به، فنحن في حالة حرب ونحاول فيها إستعادة أمننا بكل ما أوتينا بالقوة وفي نفس الوقت نحرص كل الحرص على حياة الأبرياء.

7-مجزرة الفرافرة

حث السيسي جموع المصريين على عدم فقد الثقة في جيشهم الوطني عند تعرضنا لحادث من تلك الأحداث قائلاً لهم “إوعوا تفقدوا الثقة في جيشكم” حتى لا نظهر أمام الأعداء ضعفاء، مشيراً أن الجيش قرر أن يضع نفسه في خط المواجهة الأمامي نيابة عن الشعب ليجنبه سيناريوهات مثل سوريا والعراق.

8-الصبر

رسالة طالب فيها السيسي من المصريين بضرورة إلتزام الصبر لتحقيق الإصلاح الإقتصادي والأمني والإجتماعي في البلاد، فدائمة مسيرة التنمية تكون مليئة بالعقبات علاوةً على أن الثورات لا تحقق مطالبها بسهولة.

9-الرهان الثاني على الشعب

الرئيس أكد أنه فاز في رهانه الثاني على الشعب المصري، حيث كان الرهان الأولى حينما طالب تفويضاً بمواجهة الإرهاب المحتمل بعد ثورة 30 يونيو، وتابع الرئيس أن رهانه الثاني الذي فاز فيه هو تفهم الشعب لقرارات رفع الدعم وغلاء الأسعار.

10-القضية الفلسطينية

حرص الرئيس على التطرق للقضية الفلسطينية فأكد أن الشعب والجيش المصري ضحياة في ببيلها بـ 100 ألف شهيد وسوف تظل مصر تعطي المزيد والمزيد رافضاً لأي مزايدات على الموقف المصري، نافياً في ا لوقت ذاته أن تكون مبادرته تصب في صالح إسرائيل وحدها، مشيراً إلى نداءات مصر المتكررة والتي لن تتغير في إنشاء دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية.

11-مفاجئة سارة

أكد السيسي في نهاية خطابه أن الحكومة بصدد إعلان إنشاء مشروع قومي ضخم سوف يكون الإعلان عنه ساراً للمصريين، مؤكدا أنه إستمع إلى رؤى وخبرات من متخصصين فيه وأوضحوا نفعه الكبير على البلاد، كما أعلن الرئيس عن إعادة هيكلة 10% من شبكة الطرق خلال خمس سنوات.

قد يهمك أيضا

التعليقات