حقيقة أم إشاعة| شوبير يرد على أنباء رحيل مدرب الأهلي والإستغناء عن 13 لاعبا بالفريق

بطبيعة الحال مع إهتزاز الأداء وسوء النتائج خلال الفترة الأخيرة للفريق الأول بالنادي الأهلي لكرة القدم تكثر الأقاويل والإشاعات على الفريق ككل واللاعبين والجهاز الفني، بل إمتدت لتنال من الإدارة بقيادة الأسطورة محمود الخطيب تلك المرة خرجت بعض الكلام تتعلق بقيام مجلس إدارة النادي الأهلي بإنهاء التعاقد مع المدير الفني للفريق ريكاردو سواريش، بالإضافة إلى إنهاء التعاقد مع عدد كبيرة من اللاعبين.

تعاقد الأهلي مع المدرب البرتغالي ريكاردو سواريش منذ شهرين عقب رحيل موسيماني

حقيقة أم إشاعة| شوبير يرد على أنباء رحيل مدرب الأهلي والإستغناء عن 13 لاعبا بالفريق 2

الجدير بالذكر أن الأهلي تعاقد مع المدرب البرتغالي ريكاردو سواريش منذ أقل من شهرين، خلفا للمدرب الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني الذي فضل الإبتعاد عن الفريق عقب الهزيمة الصعبة من فريق الوداد المغربي بنهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، ومنذ ذلك الوقت وأزدادت الأمور سوءا داخل الفريق، أبرزها تأخر ترتيب فريق الأهلي بجدول الدوري المصري للمركز الثالث، وخسارة نهائي الكأس لصالح الغريم التقليدي نادي الزمالك.

غضب جماهير الأهلي على فريق الكرة وضياع لقب كأس مصر والترنح بالدوري

وصل الحال بجماهير الأهلي الغاضبة إلى الهجوم على اللاعبين وأتهمت الكثير منهم باللامبالاة والإشباع الكروي بعد الحصول على الكثير من الألقاب خلال أخر موسمين أبرزهم بطولتي دوري أبطال أفريقا، وبطولة كأس مصر، وبطولتي كأس السوبر الإفريقي، بالإضافة إلى المشاركة فيي كأس العالم للأندية وإحراز المركز الثالث خلال آخر بطولتين، الأمر الذي جعل جماهير الأهلي تشك في اللاعبين وكأنهم أخرين على المستوى المحلي، فضلا عن ظهورهم في الأفراح قبل المباريات.

شوبير ينفي الإشاعات ويؤكد بقاء سواريش مع الأهلي وعدم تحديد الراحلين وأجتماع للتهدئة

وفي نفس السياق صرح الإعلامي أحمد شوبير فيما يتعلق بالأخبار المتداولة بأنها أخبار كاذبة ليست لها أساس من الصحة فيما يتعلق برحيل المدرب البرتغالي موضحا أن فيريرا واجه صعوبات في البداية حتى تأقلم، وإنهاء التعاقد لـ 13 لاعبا، ولم يتم الإستقرار حتى الآن عن الراحلين، وتم عمل إجتماع في غاية الأهمية داخل جدران النادي ونبذ الخلافات بين الأعضاء، بعد تصريحات محمد الدماطي عضو مجلس الإدارة، وتم الصلح وتهدئة الأمور مع الجميع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *