كواليس هزيمة الأهلي من الوداد المغربي في نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم

انتابت حالة من الحزن والغضب الشديد لدي جماهير والمسئولين بالنادي الأهلي المصري عقب الهزيمة الصعبة ضد الوداد البيضاوي المغربي بهدفين دون رد في نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، في مركب محمد الخامس بالدار البيضاء بالمغرب في مباراة وصفت بعدم العدالة من قبل المسئولين بالالإتحاد الإفريقي لكرة القدم “الكاف”.

تعامل غير لائق مع جماهير الأهلي المتواجد بملعب المباراة

تعامل المسئولين والأمن المتواجد بمركب محمد الخامس بشكل سىء مع جمهور الأهلي قبل بداية المباراة، من حيث طلب نقلهم إلى مدرجات آخرى غير المتواجد بها والمتفق عليها بوقت سابق، كما طالب الأمن المغربي بإزالة اللافتات والبنرات المتعلقة بالجماهير الأهلوية، وسط حالة من التعنت الشديدن قابلتها الجماهير المصرية بالرفض التام.

أجواء نارية من جماهير الوداد المغربي طوال أحداث المباراة

قامت جماهير الوداد المغربي بتشكيل ضغط على لاعبي النادي الأهلي المصري طوال المباراة، بالهتافات الشديدة وإشعال الشماريخ والألعاب النارية، وإطلاق صافرات الإستهجان عند لمس أى لاعب من لاعبي الإهلي للكرة، ومع إحراز فريق الوداد للهدف الأول من المبارة خلال الشوط الأول، وجدت حالة من الفرحة الشديدة للجماهير المتواجدة بملعب المباراة، وظهرت حالة من عدم الرضا على جماهير ومسئولي النادي الأهلي.

الوداد يقتل حلم الأهلي بالتتوييج بالبطولة الثالثة على التوالي

في الوقت الذي إنتظرت فيه جماهير الأهلي تسجيل هدف التعادل، فاجأ فريق الوداد النادي الأهلي بهدف ثاني  للاعب زهير المترجي، ليطيح بأحلام الجماهير، وازداد هيجان وفرحة جماهير وداد الأمة التي أشعلت ملعب المباراة بالألعاب النارية، وسط حالة من الغضب والحزن الشديد، وتنتهي المباراة بتتويج الوداد المغربي باللقب الثالث في تاريخه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *