خبير أثري يرد على ادعاء إغلاق عين أبو الهول ومدى صحة الواقعة
حقيقة إغلاق عين أبو الهول

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي منشورًا غريبًا احتل التريند في الساعات القليلة الماضية، حيث ادعى البعض من خلاله إغلاق عين أبو الهول، مما جعل البعض يصدق هذه الأشعة مع وجود صور تبين أبو الهول وهو مغمض العين.

أبو الهول
أبو الهول

حقيقة إغلاق عين أبو الهول ومدى صحة الواقعة

أكد الخبير الأثري أحمد بدران أن أبو الهول مجرد تمثال لا يغمض أو يفتح ولا يتحدث، ولكن مع اختلاف زوايا تصويره تجعله يبدو كأنه مغمض العين، ومع انتشار برامج الفوتوشوب من السهل إنشاء صورة بهذه الملامح، بالإضافة إلى وجود عاصفة ترابية من فترة قريبة جعلت ملامح التمثال غير واضحة.

وتابع الخبير الأثري أن الصور لم تكن واضحة، ولا نريد أن نفتح باب الخزعبلات، حيث يوجد تمثال أبو الهول يوجد به 4 أنفاق، النفق الأول في أعلى ظهر التمثال حفره المهندس بيرينج 1937م خلف رأس أبو الهول، ووصل إلى عمق 8 متر داخل التمثال، ثم توقف بسبب البريمة، ولم يستخدم وسائل القوة للحفاظ على هذا الأثر الفريد.

وكان العالم المصري زاهي حواس قد أعاد تنظيف هذا النفق الذي تم حفره في أعلى ظهر التمثال، منوهًا أن النفق الثاني يتواجد في شمال التمثال، بينما النفق الثالث خلف لوحة الحلم، حينما حفر المغامر الإيطالي كافيليا أسفل صدر أبو الهول، وتم العثور من خلالها على لوحة الحلم  وفجوة عمقها 3 متر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.