مصر تدين الهجوم الإرهابي للحوثيين على الإمارات

أعلنت جماعة الحوثي اليمنية مسؤوليتها عن الحادث الذي وقع بالقرب من مخازن تابعة لشركة النفط الحكومية أدنوك ووصفته بأنه هجوم في عمق الإمارات.

وأعرب وزير الخارجية المصري سامح شكري، في اتصال هاتفي مع نظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، عن تضامن مصر مع الإمارات في ضوء الحادث.

سامح شكري وزير الخارجية المصرية
سامح شكري وزير الخارجية المصرية

ونقلت وكالة أنباء الإمارات (وام) عن شرطة أبوظبي قولها إن ثلاثة أشخاص قتلوا فيما أصيب ستة آخرون بجروح خفيفة إلى متوسطة. وكان من بين القتلى هنديان وباكستاني.

وقالت الشرطة إن الحرائق اندلعت في منطقة المصفح وفي موقع بالقرب من مطار أبوظبي الدولي، وأضافت أن التحقيقات الأولية كشفت أن الحرائق والانفجارات نجمت عن أجسام متطايرة صغيرة على الأرجح بطائرات مسيرة، مشيرة إلى أن الجهات الإماراتية المعنية فتحت تحقيقا.

جدير بالذكر أن مليشيا الحوثي أطلقت آلاف الصواريخ على السعودية خلال السنوات السبع الماضية، منذ تدخل تحالف تقوده السعودية يضم الإمارات في الحرب الأهلية اليمنية لمحاربة الحوثيين.

ومع ذلك، أعلنت الميليشيا مسؤوليتها عن بضع هجمات على الإمارات.

وذكرت وزارة الخارجية، في بيان، أن شكري أعرب عن تعازيه لدولة الإمارات في ضحايا التفجيرات، وتمنى للمصابين الشفاء العاجل.

وشدد شكري على إدانة مصر لأي هجوم إرهابي للحوثيين يستهدف أمن واستقرار وسلامة المواطنين الإماراتيين والإماراتيين، كما أعرب عن دعمه للإجراءات التي تتخذها الإمارات للتعامل مع أي هجوم إرهابي ضد أراضي الإمارات.

وجدد شكري لوزير الخارجية الإماراتي موقف مصر الثابت الداعم لأمن الإمارات واستقرارها، مشيراً إلى الارتباط الوثيق بين الأمن القومي للبلدين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.