بدء التقديم على شراء الشقق ضمن مبادرة التمويل العقاري بفائدة 3% فقط
مبادرة التمويل العقاري بفوائد 3% متناقصة

بدأت البنوك المصرية في تلقي طلبات المواطنين الراغبين في شراء شقة في إطار مبادرة التمويل العقاري الجديدة، التي أعلن عنها البنك المركزي بفائدة 3%، ومنذ ذلك الحين انشغل بال المصريين بالعديد من التساؤلات حول المبادرة وعن كيفية الاستفادة منها والشروط المطلوبة، في هذا التقرير سنحاول الإجابة عن كافة التساؤلات.

جدير بالذكر أن هناك مبادرتين يعملان في وقت واحد على الرغم من إجراء مجموعة من التعديلات عليهم كطريقة لتيسير الإجراءات على المواطنين من محدودي ومتوسطي الدخل للحصول على وحدة سكنية بنظام سداد يصل إلى 20 أو 30 سنة.

 مبادرة التمويل العقاري

التسجيل العقاري يعد من أكثر المعوقات التي تصعب على المواطنين الحصول على شقق سكنية لهم بناءً على مبادرة التمويل العقاري، ولكثرة الشروط اللازمة لتسجيل الوحدة فضلاً عن التمويل العقاري التي تُلزم كذلك بتسجيل الوحدة، ولهذا السبب فقد أشار مجلس الوزراء بالموافقة على تعديل الإجراءات المتعلقة بتسجيل ملكية الشقق السكنية، حيث شملت إجراءات التسهيل ما يأتي:

  •  فصل الضريبة من إجراءات التسجيل وكذلك تكاليفها.
  • إتاحة إجراء عملية التسجيل بالرغم من عدم توافر تسلسل للملكية التي سبق تسجيلها في عدد من الحالات.
    • في حال كان لدى متقدم التسجيل مستند صحيح معتمد.
    • يشترط توافر 5 سنوات من الحيازة فضلاً عن حسن النية.
    • توافر حكم نهائي خاص بالملكية أو ما يعادلها من الحقوق العقارية.
    • وضع اليد  ففترة تزيد عن 15 سنة بهدف التملك، وتحقق الشهر العقاري من صحتها.
  • الاستغناء عن المرحلة الخاصة بمقبول للشهر والتعامل فقط مع مرحلة صالح للشهر.
  • يجب وضع سقف وقتي للإجراءات الخاصة بالشهر العقاري.
  • وضع عقوبات وغرامات كبيرة في حال تقديم أوراق ومستندات مزورة الحد الأدنى لها سنة واحدة.

وبعد قبول البرلمان ما سبق من تعديلات؛ سيكون من السهل جدًا تسجيل الوحدات في المصلحة العقارية مما سينتج عنه تمويل الوحدات.

بدء تلقي طلبات شراء الشقق بنظام التمويل العقاري

قامت مجموعة من البنوك المصرية بالإعلان عن بدء تقديم طلبات من قبل محدودي ومتوسطي الدخل ضمن مبادرة التمويل العقاري بفائدة متناقصة 3%، فضلاً عن إعلان عدد آخر منهم التعاون مع الشركات الخاصة بالتطوير العقاري كي يتسنى لهم إتاحة وحدات مناسبة لشروط المبادرة الجديدة، والتي قد بدأت بالفعل منذ يوم 13 من شهر يوليو الماضي 2021.

الفرق بين مبادرتي 3% فائدة وبين 8% فائدة

قبل الإعلان عن مبادرة 3%، كان بالفعل هناك مبادرة أخرى بالفعل وهي 8% وهي مستمرة هذا هذا الوقت، ولكنها قد شهدت مجموعة من التعديلات بناءً على تقارير البنك المركزي في كلا المبادرتين، وإليكم أهم الفروق:

سعر الفائدة

مبادرة التمويل العقاري الرئاسية بسعر فائدة 3% متناقصة، في حين أن المبادرة الأخرى ذات الفائدة 8% فهي للأفراد من محدودي ومتوسطي الدخل.

أسعار الشقق

بالنسبة لمبادرة 3% فسعر الوحدة الواحدة لمحدودي الدخل لا تتجاوز 350000 جنيه مصري، في حين أن متوسطي الدخل فتقل عن 1.4 مليون جنيه، أما إذا تجاوز سعرها عن 1.4 مليون؛ فلابد من التعامل مع مبادرة التمويل العقاري ذات الفائدة 8% المتناقصة مع اشتراط أن لا تتجاوز سعر الوحدة 2.5 مليون جنيه.

 مواصفات الشقق

في كلا المبادرتين على حد سواء تكون الوحدة السكنية كاملة التشطيب، وجاهزة للمعيشة فيها، ولا تحتوي على أي مخالفات سواء مالية أو عقارية، ولكن نظرًا للتعديلات التي أُجريت حديثًا فلا يوجد مساحة للوحدة كحد أقصى.

الفئات المستفيدة

محدودي ومتوسطي الدخل من العملاء يمكنهم الحصول على مبادرة التمويل العقاري ذات الفائدة 3%، في حين أن فقط الأفراد متوسطي الدخل، يمكنهم الحصول على أخر ذات الفائدة 8%.

 مدة التمويل

في مبادرة التمويل 3%، فمدة التمويل كحد أقصي تصل إلى 30 سنة فضلاً عن تمويل الأفراد من ذوي المعاشات لسن 75، في حين أن مبادرة 8% فتمويل الوحدة كحد أقصى يستلزم 25 سنة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.