المحامي السعودي نايف المرشدي يوضح أهمية الفاتورة الإلكترونية

أوضح المحامي السعودي نايف المرشدي خلال استضافته في برنامج نشرة التاسعة على القناة الإخبارية أهمية الفاتورة الإلكترونية بأن لها منافع للفئتين (صاحب المنشأة والمستهلك ) وضارة لفئة ثالثة (الناصبين والمحتالين المتسترين تجاريا).

ما هي فائدة الفاتورة الإلكترونية لصاحب المنشأة  والمستهلك

قال المرشد أنها تسهل على صاحب المنشأة رقمنه وأرشفة جميع أعماله وتبض عملياته في عملية الجمع والطرح في حسابته التجارية، بحيث يسهل الرجوع إليها من خلال هذه النظام الإلكترونية الذي يحمل” باركود”.

وأكد أن الفاتورة الإلكترونية ستغني صاحب المنشأة عن الفاتورة اليدوية والكتابة وتأخير العملة وغير هذا من الأشياء التقليدية وسيكون إنسان رقمي ذو نظام محكم لعملياته المالية ومبيعاته التجارية.

يحصل المستهلك أو المشتري على فواتير نظامية سليمة مضبوطة مائة في المائة، تحتوي على معلومات متكاملة للمنشأة ،ففي هذه النقطة يقول المحامي “المرشدي” أن كثير من المستهلكين يأتون إلينا ويقدمون فاتورة لا تحتوي على الاسم التجاري الكامل ولا السجل التجاري ولا الموقع الخاص بالمنشأة وربما لا يكون هناك تاريخ أو وصف للمنتج غير دقيق وبالتالي يضيع حقة لكن حفظا لحقه لا بد أن يحرص ألا يشتري إلا لمن لديه فاتورة عليها باركود يستطيع أن يرجع من خلالها إلى التاجر أو المنشأة في حالة وجود خلل في البضاعة التي اشترها.

ما الضرر الذي يقع على الفئة الثالثة عند استخدام الفاتورة الإلكترونية

ستقضي على الفئة الثالثة المتضررة من هذه العملية وهم الناصبين والمحتالين والمتسترين تجارياً، الذين لا يريدون ضبط عمليات ما يقومون به في الغش التجاري فهم لهم أهداف غير سليمة، وقد استطاعت الدولة عبر الحملات القوية التي تقوم بها وزارة التجارة القضاء على التستر ومخالفين والغش التجاري ومضبوطات الكثيرة التي تعلن عنها كل يوم، فمن خلال هذه الفواتير الإلكترونية الرقمية الدقيقة سيتم القضاء على الفواتير المزورة والبيع الوهمي والفوضى سواء بين التجار.

المحامي السعودي نايف المرشدي يوضح أهمية الفاتورة الإلكترونية 1

متى ستدخل الفوترة الإلكترونية حيز التنفيذ

ستدخل الفوترة الإلكترونية حيز التنفيذ كمرحلة أولى في 4 ديسمبر من العام الحالي والموعد النهائي في واحد يناير 2023 ميلادي.

وأجاب المرشدي على سؤال كيف يمكن أن أصل كمستهلك أو صاحب عمل “منشأة ” إلى الفاتورة الإلكترونية؟

صاحب المنشأة المسجل في نظام القيمة الضريبة المضافة قبل 4 ديسمبر يجب أن يكون لديه فاتورة الإلكترونية تصدر من خلال نظام معتمد وهو جهاز حسابي

وأضاف المرشدي أن هناك مثلا هيئة الزكاة والضريبة والجمارك أعلنت في موقعها بتقديم برنامج فيه أكثر من 400 نظام مزود بخدمات كلها معتمدة تصدر هذه الفاتورة الإلكترونية المعتمدة المتوافقة مع الشروط النظامية للفواتير الإلكترونية الحديثة، فيمكن الدخول على هذه الهيئة واختيار ما تريد من هذه الخدمات وركب هذا البرنامج.

وقال المرشدي في نهاية اللقاء أنه يوجه الدعوة إلى كل صاحب منشأة تجارية مكلف ومسجل في نظام الضريبي، أن يبادر ويسجل في نظام الفاتورة الإلكترونية قبل 4 ديسمبر من هذا العام الحالي حتى لا يوقع نفسه في الغرامة أو المخالفة ويرقم أعماله وأرشفه ويرح باله.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.