السعودية توقف 172 مقيما وموظفا بينهم موظفين في وزارتي الداخلية والدفاع والحرس الوطني بتهم فساد

باشرت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد” نزهة” عدد من القضايا الجنائية والإدارية خلال شهر ربيع الأول لسنة 1344 وتمكنت من الكشف عن حالات رشوة واستغلال نفوذ وظيفي وأساءت استخدام السلطة والتزوير من قبل مقيمين و موظفين  ينتمون إلى عدة جهات وزارية ومناصب بالدولة، بينهم وزارة الداخلي، والدفاع، والحرس الوطني، والخارجية، وكذلك الصحة، والبيئة والمياه والزراعة، والرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وهيئة تقويم التعليم والترتيب.

وأوضحت نزاهة عبر تغريدة على موقعها على شبكة التواصل الاجتماعي “توتير” إنها مارست خلال شهر ربيع الأول 1443 هجري مهامها واختصاصاتها من خلال عمل 6061 جولة رقابية أسفرت عن توقيف 172 مواطنا ومقيما، بالإضافة إلى التحقيق مع 512 متهمين تورطوا جميعا بقضايا فساد وجرائم تزوير واستغلال نفوذ وظيفي وإساءة استخدام السلطة.

السعودية توقف 172 مقيما وموظفا بينهم موظفين في وزارتي الداخلية والدفاع والحرس الوطني بتهم فساد 2

وأشارت أنه يجري حاليا استكمال الإجراءات النظامية تمهيدا لإحالتهم إلى الهيئة  القضائية.

وناشدت المواطنين بالإبلاغ عن أي شبهات فساد مالي أو إداري  لحماية الأمن والمال العام من خلال وسائل تلقي البلاغات الأتية:

الهاتف المحلي 980، الفاكس 0114420057، البريد الإلكتروني www.nazaha.gov.sa

ويذكر أنه قد صدر مرسوم ملكي في 12 ديسمبر سنة 2019 بضم هيئة نزاهة كاستراتيجية وطنية لمكافحة الفساد، حيث تعني بجمع البيانات وأعداد الإحصائيات في الأجهزة المشمولة باختصاصات الهيئة، وتعمل نزاهة أيضًا على تنسيق جهود القطاعين العام والخاص في التخطيط والمراقبة، وعلى مدار العام الحالي استطاعت نزاهة من ضبط عدد من وقائع الفساد والرشوة في مختلف الأجهزة الحكومية للدولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.