وزير التربية والتعليم – قرار تأجيل الدراسة ليس مطروحاً والحرية لمديري الإدارات!
وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي

أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم اليوم على لسان نائبه لشؤون التعليم، أنه لن يتم تأجيل الدراسة  وليس هناك توجه لخفض أيام الحضور بالمدارس، وتابع بأن الحضور بالمدارس إلزامياً مع التشديد على إتباع كافة الإجراءات الوقائية المتبعة، وأجاب أنه في حالة إصابة أحد الطلاب، فسيتم  متابعة الحالة بعناية مع إستمرار حضور المخالطين، وعليه فقد عبر الدكتور رضا حجازي بإجابة الشديد بدور وزارة الصحة والسكان المصرية، بحرصها الدائم على توفير مناخ صحي آمن  ووضع خطة علاجية منظمة للحفاظ على سير العملية التعليمية في مصر.

قرارات وزير التربية والتعليم اليوم

وجه طارق شوقي اليوم ضمن فاعليات إجتماع المدريات التعليمية عبر فيديو كونفرانس، بضرورة تشكيل لجنة على مستوى كافة الإدارات التعليمية، لنشر الوعي الثقافي تجاه التعامل مع الحالة الوبائيةالتي تشهدها البلاد، وتفعيل حزمة الإجراءات الوقائية المتبعة بكل حزم، كما شدد وزير التربية والتعليم بضرورة  توفير كافة المواد والأدوات اللازمة لتنظيف وتطهير الأسطح، في كافة المدارس والجهات التعليمية المختلفة.

كما وأسفر الإجتماع عن إعطاء الحرية لمديري الإدارات التعليمية، بتقسيم اليوم الدراسي بالشكل المناسب لسير العملية التعليمية، مع عدم الإخلال بآي من الأنشطة الدراسية المقررة، كما لم يتطرق الإجتماع إلى تقسيم أيام الأسبوع بين الصفوف الدراسية، ما يشير إلى عدم وضع هذا الخيار بالحسبان،  كما شدد طارق شوقي بنهاية الإجتماع إلى ضرورة إلتزام كافة المعلمين والمعلمات لأخذ الجرعات المقررة لتطعيم كورونا، حيث أنه في حالة عدم القيام بذلك يمنع المعلم من دخول مقر المدرسة، ومن ثم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاهه.

خطة وزارة الصحة لإستقبال العام الدراسي الجديد

أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، عن الخطة الاستراتيجية التي وضعتها الوزارة لإستقبال العام الدراسي الجديد 2021 – 2022، والتي ترتكز على عدة ركائز أساسية، والتي تتمثل في، الادوات والطلاب والفصول والمدرسة وصولاً إلى أولياء الأمور بالمنازل، حيث تهدف الخطة الموضوعة إلى نشر الوعي الصحي بين كافة تلك الأوساط، وإطلاق حملات توعية بكافة الوسائل المتاحة، وتحضير كافة الأدوات والتجهيزات التي من شأنها أن تنجح هذه المنظومة، كما سيتم  إخضاع الحالات المصابة للعلاج، مع متابعة وضع الحالات المخالطة، وذلك بالتنسيق مع وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.