ميسي يفسر سبب تناقضه بين الدموع في برشلونة والضحك في باريس
ميسي يفسر سبب تناقضه بين الدموع في برشلونة والضحك في باريس

أراد الأرجنتيني ليونيل ميسي أن يفسر حالة التناقض التي بالفعل لاحظها الجميع، ووصفها البعض بـ “دموع التماسيح”، حيث أكد ليونيل ميسي أنه كان حزين من رحيله من برشلونة، وفور انتقاله لباريس سان جيرمان وموافقته على اللعب بجانب نيمار ودي ماريا تغيرت الأمور.

وأجاب ميسي بعد أن سألته المذيعة ما السبب وراء تناقض أفعاله بين الدموع في برشلونة والضحك فور الانتقال لباريس سان جيرمان، قائلًا: “من الصعب وصف ما تعرضت له في هذا الأسبوع، وما حدث في برشلونة كان صعبًا للغاية، ولم أكن أتصور أن أقول وداعًا للمكان الذي نشأت فيه”.

ميسي يفسر سبب تناقضه

وتابع ميسي قائلًا: “مرت 3 أيام ولم أنس ما حدث في برشلونة، ولكن كل ما أستطيع قوله أن كل شيء تغير حيث قضيت فترة مثيرة ورغبة للبدء من جديد، وبعد الاستقرار على باريس سان جيرمان تفاجئت بهذا الاستقبال الحافل من الجماهير وخروجهم للشارع من أجلي، فأنا الآن جاهز لأبدأ حياة جديدة في باريس”.

ومن جانبه أكد ميسي أن أصدقاءه المتواجدين في باريس سان جيرمان سهلوا عليه الإختيار وبسبب نيمار ودي ماريا اختار ميسي باريس سان جيرمان، وأكد أيضًا أنه مستعد للتدريب مع زملائه الجدد، خاصة أن باريس سان جيرمان أجرى العديد من الصفقات المميزة.

وفي جانب متصل أفادت بعض التقارير أن ميسي لديه الرغبة في خوض المباراة القادمة أمام ستراسبورج، ولكن الأكيد أن ينضم اللاعب للمباراة أمام برايست 20 أغسطس الجاري”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.