قانون الإيجار القديم.. 5 حالات يتم فيها فسخ العقد وطرد المستأجر وإخلاء فوري للشقة
قانون الإيجار القديم

من الأمور التي تحظى باهتمام آلاف الأسر المصرية قانون الإيجار القديم، وذلك نتيجة الجدل الدائر حول هذا الأمر بين الملاك والمستأجرين، فالمستأجر لا يريد تغيير الوضع الحالي، والمالك يرى أن هناك ظلم واقع عليه.

5 حالات يتم فيها فسخ العقد وطرد المستأجر وفق قانون الإيجار القديم

قانون الإيجار القديم.. 5 حالات يتم فيها فسخ العقد وطرد المستأجر وإخلاء فوري للشقة 2

لذلك ووفقاً لقانون الإيجار القديم رقم 4 لعام 1996 م، فإن هناك 5 حالات يجوز فيها فسخ عقد الإيجار، حيث وضع القانون بعض النقاط الهامة التي تنظم العلاقة بين المالك والمستأجر، وإذا حدث شيء من الأمور التالية كان ذلك دافعاً قوياً لفسخ العقد وإخلاء الشقة.

قانون الإيجار القديم.. 5 حالات يتم فيها فسخ العقد وطرد المستأجر وإخلاء فوري للشقة 3

ووفق قانون الإيجار القديم فإن حالات فسخ عقد الإيجار وإخلاء الشقة جاءت كما يلي:

1- عدم سداد الإيجار وإنذار المستأجر والإنتظار 15 يوم، فإذا لم يقم المستأجر بالسداد يجوز فسخ العقد فوراً.

2- التزام المستأجر بعدم تأجير العين من الباطن أو التنازل عنها للغير وبدون موافقة المالك، وفي حال حدوث ذلك فإنه يمكن للمالك إقامة دعوى قضائية وفسخ العقد.

3- الإضرار بالشقة أو العين المؤجرة، مثل هدم بعض الجدران أو إحداث ضرر بالعقار المستأجر.

4- استخدام العقار في غرض غير الغرض الذي خصص من أجله، مثل تحويل الشقة إلى مكتب أو غير ذلك.

5- يجوز فسخ العقد حال استخدام العقار في أعمال منافية للآداب.

اقرأ أيضاً:

قانون الإيجار القديم.. 5 حالات يتم فيها فسخ العقد وطرد المستأجر وإخلاء فوري للشقة 4

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.