بعد ساعات من إطلاق الحملة الوطنية للعمل الخيري عبر منصة إحسان.. الكشف عن مبالغ ضخمة للتبرعات
الحملة الوطنية للعمل الخيري عبر منصة إحسان

بعد ساعات قليلة من إطلاق “الحملة الوطنية للعمل الخيري في المملكة العربية السعودية” (إحسان) وصلت قيمة التبرعات المقدمة إلى أكثر من مئتي مليون ريال سعودي، وسط أنباء بارتفاعها أكثر في الساعات القليلة القادمة.

القيادة العليا للملكة تساهم في التبرعات عبر منصة “إحسان”

بداية البشرى عندما قدم ملك المملكة العربية السعودية سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين مبلغ قدره عشرون مليون ريال سعودي عبر منصة “إحسان”، بينما وصلت القيمية التبرعية لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان عشرة ملايين ريال سعودي.

 الملك سلمان بن عبدالعزيز و الأمير محمد بن سلمان

كما كانت هناك هبة تبرعية كبيرة عبر منصة “احسان”، من قبل رجال الأعمال والشركات والمؤسسات التجارية والبنوك في المملكة العربية السعودية حيث وصلت التبرعات المقدمة “للحملة الوطنية للعمل الخيري” إلى 200 مليون ريال سعودي.

تواصل الحملة الوطنية للعمل الخيري

حيث من المقرر أن تتواصل الحملة الوطنية للعمل الخيري خلال شهر رمضان المبارك، وتهدف هذه الحملة الوطنية التبرعية إلى تعزيز القيم الخيرية في المجتمع السعوديين جميع أفراد المجتمع، وكذلك الحث والعمل على فعل الخير وتشجيع المؤسسات والشركات ورجال الأعمال على التبرع، كما تهدف هذه الحملة للتعريف بالمنصة.

“الحملة الوطنية للعمل الخيري في المملكة العربية السعودية“  (إحسان)

يذكر أن “الحملة الوطنية للعمل الخيري بالمملكة العربية السعودية”،  بدأت عبر منصة “إحسان”، وبعدها تم تطويرها من قبل هيئة البيانات والذكاء الاصطناعي في المملكة العربية السعودية “سدايا” مع دعم كامل من قبل السلطات في المملكة.

دائما وفي شهر رمضان المبارك تحرص سلطات قيادة المملكة العربية السعودية والممثلة في الملك سلمان وولي العهد محمد بن سلمان، على بذل كل العطاء وفعل الخير والإنفاق لتلبية احتياجات المواطنين، إذ حظيت منصة “إحسان” بدعم مباشر منهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.